شريط الأخبار

حركة المجاهدين : لن نقف مكتوفي الأيدي إزاء المشهد النازف بالمدينة المقدسة

06:30 - 07 حزيران / فبراير 2014

غزة - فلسطين اليوم

قال نائل أبو عودة عضو مكتب الأمانة العامة لحركة المجاهدين الفلسطينية أن ما يجري في المدينة المقدسة هو بمثابة عدوان جديد وخطير بلغ ذروته باقتحام وتدنيس باحات المسجد مؤكدا أن الاحتلال يضع المنطقة على صفيح ساخن بل على برميل من البارود .

كما استهجن في الوقت ذاته الصمت العربي والدولي تجاه ما يدور في المدينة المقدسة

واعتبر أن الأحداث الجارية بالقدس هي مؤشر خطير لتصفية القضية الفلسطينية وتهويد الأقصى التي يسوق لها كيري بالمنطقة .

وشدد أبو عودة إن حركته لن تقف مكتوفة الأيدي أمام ما وصفه بالمشهد النازف في المدينة المقدسة مضيفاً بان المعركة المقبلة مع الاحتلال ستأخذ منحنى آخر إذا ما استمر العدوان بحق شعبنا ومقدساته.

وطالب أبو زياد بتفعيل المقاومة في الضفة المحتلة حتى يتمكنوا أهلنا من الدفاع عن أرضهم ومقدساتهم.

موضحا بأن الاحتلال يستغل حالة الانشغال الإقليمي بالمنطقة و يسعي بكل ما يملك لتشديد الحصار في غزة وتوسيع الهجمة الشرسة ضد مقدساتنا الإسلامية بهدف القضاء علي الإرادة الفلسطينية الصلبة .

كما وجهه أبو عودة التحية إلي أهالي القدس الصامدين المرابطين المتمسكين بإسلامية وعروبة القدس والحريصين على الحفاظ على مقدساتهم في مواجهة أية مخاطر ومخططات صهيونية.

 

انشر عبر