شريط الأخبار

مصادر فتحاوية تكشف لـ"فلسطين اليوم" أسباب استقالة الهيئة القيادية في غزة

04:18 - 01 تشرين أول / فبراير 2014

شعار حركة فتح
شعار حركة فتح

غزة - فلسطين اليوم

أكدت مصادر قيادية في حركة فتح الأنباء التي تناقلتها وسائل إعلام محلية حول استقالة "الهيئة القيادية" للحركة في غزة، وتقدمت بتلك الاستقالة إلى القائد العام للحركة الرئيس الفلسطيني محمود عباس "ابو مازن".

وكشفت المصادر الفتحاوية لـ"فلسطين اليوم" النقاب عن الأسباب التي دعت الهيئة للاستقالة، موضحة أن سبب الاستقالة يعود بعد محاولات من قيادة اللجنة المركزية لحركة فتح "تهميش الهيئة" القيادية في غزة وتعطيل قراراتها والتحكم بسير عملها دون الرجوع لها.

وقالت المصادر ذاتها :"هناك قيادات نافذة في اللجنة المركزية في فتح تريد للهيئة القيادية في غزة أن تكون مجرد ديكور، ولا تتعامل وفق النظم والأسس والمواثيق الفتحاوية المتعارف والمعمول بها داخلياً".

وأضاف المصادر :"ما أثار حفيظة الإخوة في الهيئة القيادية في غزة عندما تفاجئوا عن طريق الإعلام، وليس عن طريق رسمي داخلي بتحويلهم إلى هيئة قيادية لتسيير الأعمال، وحرموا من القرار داخل الهيئة فاعتبروا ذلك مهزلة تديرها اللجنة المركزية فسارعوا لتقديم استقالاتهم".

وتابع :"تخطي عباس واللجنة المركزية للهيئة القيادية وقراراتها كانت سبب الاستقالة".

ووفقاً للمصدر فإن قرار عباس الأخير واعتباره القرارات التي اتخذتها الهيئة القيادية بعد 29 ديسمبر 2013، لاغية، اعتبرته الهيئة القيادية بمثابة "إهانة لها ولقراراته التي اتخذتها فترة توليها المهام القيادية".

وحسب المصدر فإن هناك قيادات فتحاوية نافذة في اللجنة المركزية تسعى لإفشال جهود الهيئة القيادية في غزة، لتحقيق مصالح شخصية.

وحسب مصدر آخر في الحركة فإن أعضاء من اللجنة المركزية لحركة فتح ستزور غزة قريباً؛ بغية العمل على إنهاء المشاكل الداخلية للحركة.

وطالب المصدر الرئيس الفلسطيني محمود عباس واللجنة المركزية لحركة فتح بضرورة العمل بالنظم والقوانين الحركية وتلبية احتياجات الكادر القيادي في حركة فتح في غزة.

ودعا المصدر الفتحاوي اللجنة المركزية بضرورة السرعة في إجراء انتخابات داخلية للأقاليم في غزة كوسيلة لمنع المشاكل الداخلية واحترام عمل الهيئة القادمة وعدم التعامل بمعزل عنها.

وكانت الهيئة القيادية المستقيلة قد تسلمت مهامها وباشرت أعمالها في مارس 2013.

 

اللجنة المركزية ترفض الاستقالة

أكد محمد المدني عضو اللجنة المركزية لحركة فتح استقالة أعضاء الهيئة القيايدة العليا بحركة فتح مشيرا أن اللجنة السداسية لم تقبل الاستقالة.

واعتبر المدني في تصريح لـ"فلسطين اليوم"  أن الاستقالة كانت ردة فعل على قرار الرئيس محمود عباس بتجميد عمل الهيئة .

وأشار المدني أن الاستقالة لم تقبل حيث ناقشتها اللجنة السداسية التي ستتوجه لغزة وستناقش كافة الأمور مع الهيئة القيادية وسيتم تصويب كافة الفجوات بحسب وصفه .

انشر عبر