شريط الأخبار

اتحاد العاملين في وكالة الغوث : ادارة "الاونروا" رفضت جميع المبادرات

09:21 - 31 حزيران / يناير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

اكد اتحاد العاملين العرب في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "اونروا" بالضفة، ان ادارة الوكالة لا تزال ترفض التعاطي مع المطالب العادلة التي تقدم بها نحو خمسة الاف موظف وموظفة في "الاونروا" من خلال ممثلهم الشرعي المتمثل في اتحاد العاملين العرب.

جاء ذلك في رسالة وجهها الاتحاد سحابة هذا اليوم لنحو نصف مليون لاجىء من المتضررين جراء استمرار اضراب موظفي الوكالة.

واوضح الاتحاد في رسالته، ان هذا الاضراب والمتواصل منذ 59 يوما لم يكن من اهداف الاتحاد ولم يكن اي من الموظفين يرغب في استمراره ، غير ان الظروف القائمة وعدم تجاوب ادارة وكالة الغوث مع مطالب العاملين وعدم إنصافهم كان السبب في اللجوء الى الإضراب كوسيلة للتعبير عن الاحتجاج ومن اجل الضغط على ادارة الوكالة وحملها على التعاطي مع مطالب العاملين المشروعة والعادلة.

وقال الاتحاد في رسالته "ليعلم الجميع بأن مطالب العاملين لا تحتاج كل هذا الرفض والتعنت من قبل ادارة الوكالة لانها هي المسؤولة عن موظفيها واحتياجاتهم كما انها المسؤولة عن تأمين كل ما يلزم للاجئين الفلسطينيين أينما وجدوا، غير انها تقوم بتقليص خدماتها شيئا فشيئا وبطريقة تجعل اللاجئ يشعر بأن الوكالة سترحل قبل أن تحل قضية اللاجئين وهذا وضع يدركه كبار السن من اللاجئين الذي عايشوا خدمات وكالة الغوث بالزمن الماضي وهم اليوم يفتقدونها ويتحسرون عليها".

وجاء في الرسالة "أهلنا المرابطون في مخيمات الصمود والعزة وفي كافة أماكن تواجد اللاجئين لقد كان الأجدر بوكالة الغوث أن تتفهم قضايا العاملين منذ أشهر طويلة وتعمل على إيجاد الحلول المناسبة لها وعدم ترك الأمور تتفاقم الى هذا الحد".

واكد الاتحاد ان ادارة وكالة الغوث رفضت جميع المبادرات والاقتراحات التي تقدمت بها جهات عديدة لمعالجة هذه الازمة ومنها دائرة شؤون اللاجئين في منظمة التحرير والحكومة الفلسطينية ممثلة بوزارة العمل والمجلس التشريعي والمجلس الثوري لحركة "فتح" والنقابات العمالية وغيرها من الجهات التي تعنى باللاجئين.

وفي السياق ذاته، حملت عائلات العاملين في وكالة الغوث والمضربين عن الطعام داخل خيام الاعتصام في مدن شمال الضفة وكالة الغوث بصفتها الاعتبارية ومن يمثلها في الضفة أو في أقاليمها الخمس "المسؤولية الكاملة عن حياة أبنائنا المضربين عن الطعام والذين لم تتجاوب إدارة الوكالة لغاية الآن لمطالبهم التي نجدها بسيطة وعادلة.. إنسانية ووطنية.. أخلاقية وقانونية".

وجاء في البيان الذي حمل تواقيع مجموعة كبيرة من العائلات في كل من مخيمات بلاطة وعسكر وعين شمس وطولكرم وجنين وبلدات المغير ورابا وقرية رمانة القديم "إننا نعتبر هذه الرسالة بمثابة مطالبة خطية لصانعي القرار في هذه المؤسسة التي تجاوزت الحدود الإنسانية والأخلاقية والمهنية في رفضها لمطالب أبنائنا المضربين".

وطالب البيان ادارة الوكالة بالتجاوب فورا مع مطالب العاملين المضربين وتثبيتهم على الميزانية العمومية لوكالة الغوث دون قيد أو شرط.

وناشد البيان القيادة الفلسطينية وعلى رأسها الرئيس محمود عباس (أبو مازن) التدخل لدى ادارة وكالة الغوث لانهاء هذه المعاناة ووضع حد لسياسة المماطلة والتسويف التي تنتهجها ادارة الوكالة وصولا الى ايجاد حل سريع يكفل تحقيق مطالب العاملين واستئناف العمل في مختلف المرافق التي تقدم الخدمات لجمهور اللاجئين.

وكان عباس زكي عضو اللجنة المكرزية لحركة "فتح" قام اليوم الجمعة بزيارة خيمة الاعتصام التي يقيمها موظفو "الاونروا" في مدينة الخليل ، حيث اكد وقوف حركة "فتح" الى جانب العاملين في الوكالة حتى تحقيق مطالب العاملين العادلة.

 

انشر عبر