شريط الأخبار

الحكم بإعدام رئيس أكبر حزب إسلامي في بنغلاديش

08:55 - 31 تشرين أول / يناير 2014

بي بي سي - فلسطين اليوم


 حكم على رئيس أكبر حزب إسلامي في بنغلاديش، مطيع الرحمان نظامي، بالإعدام بتهمة تهريب أسلحة، الأمر الذي ينذر بموجة من عدم الاستقرار في البلاد.

وأدين نظامي، رئيس حزب الجماعة الإسلامية، و 13 آخرون، بتهريب الأسلحة للانفصاليين في ولاية "أسام" الهندية.

وكان نظامي يشغل منصب وزير الصناعة عام 2004 عندما اكتشفت عملية التهريب في ميناء شيتاغونغ جنوبي البلاد.

كما يواجه نظامي تهمًا أخرى بارتكاب جرائم حرب تعود لفترة الاستقلال عام 1971.

ويتوقع صدور حكم بالإعدام أيضا في هذه القضية.

كذلك أدين عدد من زملائه في الحزب في جرائم حرب، وحكم على بعضهم بالإعدام.

وكان مؤيدو الحزب قد خرجوا في احتجاجات ضد محاكمته إذ قتل العديد من الأشخاص.

ويرى الحزب أن المحاكمة مسيسة، في حين تقول بعض الجماعات الحقوقية إنها لا ترقى إلى المعايير الدولية.

وقد قال نظامي إنه سيستأنف ضد الحكم الخاص بتهريب الأسلحة.

 

 

انشر عبر