شريط الأخبار

الاحتلال: قدرة سلاح الجو تضاعفت 15 مرة منذ حرب لبنان الثانية

06:30 - 30 حزيران / يناير 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

قال قائد سلاح الجو الإسرائيلي أمير إيشل إن قدرة الرد الإسرائيلية تضاعفت منذ حرب لبنان الثانية 15 مرة.

وأضاف "ايشل" في كلمة له بمؤتمر معهد فيشر لأبحاث الجو والفضاء بملتقى سلاح الجو الإسرائيلي بهرتسليا، مساء الأربعاء، أن "سلاح الجو يعمل كمشرط الجراحة حيث يقوم بإزالة التهديدات بصورة سرية وموضعية لإبعاد خطر الحرب عن المنطقة".

وهدد باستهداف الكثير من المباني اللبنانية المدنية حال اندلاع حرب مع تنظيم حزب الله "لأنها تشكل مراكز قيادة لحزب الله وأماكن لتخزين الأسلحة"، مضيفًا أن "من يهرب من هذه الأماكن سينجو ومن سيبقى سيقتل"، كما قال.

ونوه إيشل إلى أن سلاحه يستخدم التكنولوجيا الفضائية يوميًا سواء للهجوم أو للدفاع، مبينًا أنه لا توجد عملية واحدة لسلاح الجو غير مرتبطة بالأقمار الصناعية.

وقال إنه "لا يتخيل كيف سيبدو سلاح الجو الإسرائيلي بدون الأقمار الصناعية العسكرية والأمنية على حد سواء".

بدوره، قال مدير عام ما تسمى بـــ "وزارة الأمن" الأسبق أودي شيني إن "إسرائيل درست في السابق إرسال أقمار صناعية إلى الفضاء وتحويلها إلى أقمار "ميتة" إلى حين الحاجة وبعدها استخدامها لمهاجمة أهداف أرضية من الفضاء الخارجي".

وأشار إلى أن لجنة خاصة قد شكلت في السابق للبحث في آفاق العمل المستقبلي الإسرائيلي في الفضاء حيث أوصت بإرسال الأقمار الصناعية إلى الفضاء لاستخدامها مستقبلاً في الهجوم على أهداف استراتيجية.

ولم يوضح شيني هل قامت "إسرائيل" فعليًا بهذه الخطط أم لا.

انشر عبر