شريط الأخبار

دبي: خادمة تخنق "رضيعة" لرفض الكفيل تسفيرها

06:55 - 24 تموز / يناير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

مكنت الجهات المختصة في شرطة دبي من القاء القبض على خادمة من الجنسية الآسيوية، بعدما قامت بخنق طفلة آسيوية تبلغ من العمر 11 شهراً بقطعة قماش، أثناء تواجد الأب والأم في عملهما، بحسب صحيفة البيان الثلاثاء.

  وتعود تفاصيل الواقعة الى ورود بلاغ من عائلة آسيوية الجنسية في صباح الأحد الماضي يفيد بعثورهما على طفلتهما البالغة 11 شهراً متوفاة داخل السكن في منطقة القصيص، إذ كان الأبوان يتركان الطفلة في المنزل مع الخادمة.
ولفتت الأسرة إلى أنهما عندما عادا إلى المنزل وجدا الطفلة جثة هامدة بدون حراك في سريرها، ولم يستطيعا إيقاظها فشك الوالدان في الأمر إذ أنهما تركا ابنتهما بخير ولا تعاني من أي مشاكل أو أعراض مرضية، وأخذ الزوجان الطفلة الى أحد الاطباء الذي أكد ضرورة توجههما إلى الشرطة التي احالتهما إلى إدارة الطب الشرعي بشرطة دبي لعمل الفحوصات المخبرية لمعرفة أسباب الوفاة الغامضة، وأثبتت تقارير المختبر الجنائي أن الطفلة تعرضت للخنق.   وقال أحد أقارب الطفلة أن الشرطة اشتبهت في الخادمة النيبالية وهي في العشرينات من العمر، التي  أنكرت وأصرت على أنها لا تعرف شيئاً عما حدث للطفلة، وتمت إحالتها إلى مركز الشرطة المختص.


ولفت مصدر الأسرة إلى أن الشرطة وبعد تضييق الخناق على الخادمة اعترفت بأنها فعلت ذلك لأنها تريد المغادرة إلى بلدها وظنت أن موت الطفلة سوف يساعد على ذلك، وأن الأسرة سوف تسمح لها بالمغادرة لقضاء الإجازة والسفر، وأن السفارة رفضت طلبها أكثر من مرة نظراً لالتحاق الأم بالعمل منذ 5 أشهر فقط وعدم تمكنها من رعاية الطفلة، وأنهما طلبا من الخادمة الانتظار لحين انتهاء مدة إقامتها في الدولة، إذ أنها تعمل على كفالتهما، وتمت إحالة الخادمة إلى النيابة العامة بتهمة القتل العمد.

انشر عبر