شريط الأخبار

مباريات نارية في دوري غزة

01:54 - 24 تشرين أول / يناير 2014

غزة - فلسطين اليوم

تعود، اليوم الجمعة لقاءات دوري " جوال" لأندية الدرجة الممتازة في قطاع غزة للانطلاق من جديد بعد توقف مؤقت في الأسبوع الماضي، لصالح لقاءات الكأس دور ال32.

وتشهد المرحلة الخامسة عشرة، مواجهات من العيار الثقيل، فالبداية ستكون اليوم الجمعة، وفيها يحل نادي اتحاد خان يونس المتصدر ب 28 نقطة، ضيفاً على خدمات رفح السادس ب 20 نقطة، المباراة تمثل نقطة تحول لكلا الفريقين، بالنسبة للاتحاد الخسارة ممنوعة، والتعادل مقبول، أمام الخدمات فلا مجال أمامه سوى الفوز إذا ما أراد العودة لأجواء الدوري والمنافسة من جديد على اعتبار أن الفوز سيقلص الفارق إلى 5 نقاط ويزيد المسابقة إثارة ومتعة.

كما يلتقي الجمعية ثاني الترتيب ب 23 نقطة، مع اتحاد الشجاعية التاسع ب 16 نقطة، الجمعية الذي يملك أفضل خط دفاع في الدوري وأفضل حارس بوجود المبدع فادي جابر الذي تلقت شباكه 6 أهداف فقط ، مطالب بالفوز ولا شيء غيره من اجل الاستمرار بالضغط على الاتحاد المتصدر، وفي نفس الوقت تقليص الفارق.

وتقام يوم السبت مبارتين، فعلى ملعب اليرموك يلتقي الأهلي متذيل الترتيب ب 4 نقاط، مع شباب خان يونس الخامس ب 20 نقطة، المباراة تمثل تقريباً الفرصة الأخيرة للأهلي لتجديد آماله الضعيفة في البقاء، فيما الشباب يتطلع للفوز للبقاء في دائرة المنافسة.

ويستقبل حامل اللقب فريق شباب رفح صاحب المركز الرابع ب21 نقطة نظيره شباب جباليا صاحب المركز الحادي عشر وقبل الأخير ب 13 نقطة ، المباراة أيضاً مهمة بالنسبة للفريقين، سواء للشباب الباحث عن العودة للمنافسة، أو شباب جباليا الباحث عن تفادي الهبوط وهو يؤدي بشكل جيد منذ إطلاق مرحلة الإياب حيث حصد 5 نقاط في آخر 3 مباريات من تعادلين وفوز ، وآخرها كان الفوز على الهلال بهدف دون رد .

وتختتم يوم الأحد لقاءات الجولة، حيث يلتقي خدمات النصيرات السابع ب 19 نقطة، مع ضيفه غزة الرياضي الثالث ب 21نقطة، في مباراة مهمة لكلا الفريقين، وخاصة بالنسبة للعميد نادي غزة الرياضي الذي تعادل في الجولات الثلاث الماضية ويحتاج للفوز للابقاء على آماله بالمنافسة، بينما النصيرات هو الاخر يريد أن يطرق أبواب المربع للمرة الأولى.

وعلى ملعب اليرموك، يلتقي الشاطئ الثامن ب 17 نقطة، مع الهلال العاشر ب 14 نقطة، المباراة تمثل عنق الزجاجة لكلا الفريقين أو طوق النجاة، فالشاطئ الذي تراجع بشكل لافت في مرحلة الاياب بحصوله على نقطة واحدة من تعادله مع الاتحاد المتصدر والخسارة في مبارتين متتاليتين أمام النصيرات (0/1) وامام شباب خان يونس (1/3) يريد ان يبتعد تماماً عن اجواء الخطر، بينما الخسارة أو التعادل ستحرج الفريق وتعيد إلى الأذهان الظروف الصعبة التي عانى منها الفريق في الموسم الماضي قبل ضمان البقاء، أما الهلال فظروفه تعتبر أكثر تعقيداً من أبناء البحرية على اعتبار انه يلعب وعينه على شباب جباليا جاره الملاصق له بفارق نقطة واحدة .

انشر عبر