شريط الأخبار

هل ترعى روسيا "المفاوضات" بين السلطة و الاحتلال بدلاً من امريكا؟

06:09 - 21 تموز / يناير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

اتهم عضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، مفوض العلاقات الدولية نبيل شعث، الولايات المتحدة بـ "عدم نجاعتها" في رعاية المفاوضات الجارية بين السلطة الفلسطينية و"اسرائيل"، مطالبا في الوقت نفسه إعطاء روسيا دورا أكبر في ملف المفاوضات.

واستبعد شعث في مؤتمر صحفي عقده في وكالة "نوفوستي" الروسية في العاصمة موسكو اليوم الثلاثاء (21|1)، إمكانية التوصل إلى اتفاق إطار بشأن قضايا الحل النهائي مع "إسرائيل" في نيسان (أبريل) القادم برعاية امريكية، مشيرا الى أن "احتكار أمريكا لرعاية هذه المفاوضات الذي أثبت عدم نجاعته في ظل استمرار "إسرائيل" في التنصل من تنفيذ القرارات الأممية بما فيها قرارات مدريد واتفاقات أوسلو وخارطة الطريق"، بحسب قوله.

وأوضح شعث، الذي كان يتحدث عشية زيارة رئيس سلطة رام الله محمود عباس إلى موسكو، أن الأخير سيناقش مع المسؤولين الروس إمكانية "خلق إطار تفاوضي أوسع بين "إسرائيل" والدولة الفلسطينية تدخل ضمنه روسيا والدول الكبرى"، مشيرا إلى أن روسيا نجحت بإدارة الملفين السوري والإيراني، وهو ما يؤهلها لأن تلعب دورا إيجابيا في مسار المفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية، لكن استدرك بالقول إن "الولايات المتحدة و"اسرائيل" ترفضان توسيع إطار التفاوض"، على حد قوله.

وحول حقيقة ما يجري في مخيم اليرموك في سورية، قال شعث إن "طرفي النزاع في سورية يتقاسمان مسؤولية ما يحدث هناك"، وأضاف "حاولنا أن لا نصبح طرفا في النزاع السوري لأننا ببساطة لا نستطيع أن نحتمل ذلك، وبالتالي نحن نطالب المجتمع الدولي وكل الأطراف بأن تساعدنا في حماية أبنائنا في المخيم وفي عموم سوريا".

انشر عبر