شريط الأخبار

"جبهة النصرة" تتبنى تفجير انتحاري في الضاحية الجنوبية لبيروت

04:04 - 21 تموز / يناير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

سُمع دوي انفجار في الضاحية الجنوبية لبيروت، فيما انتشرت صور عبر مواقع التواصل الإجتماعي تظهر السحب السوداء تتصاعد من المنطقة.

وأعلن الصليب الأحمر اللبناني وقوع 4 شهداء حتى الآن، فيما ناهز عدد الجرحى الثلاثين.

وتبنت "جبهة النصرة" التفجير عبر حسابها الخاص على موقع "تويتر"، وكتبت في تغريدة أنه "تم بفضل الله تعالى الرد على مجازر حزب إيران في حق أطفال سورية، وأطفال عرسال بعملية استشهاديّة أصابت عقر داره في الضاحية الجنوبية".

ولفتت قناة "المنار" التابعة لحزب الله، إلى أن "الانفجار وقع بالقرب من مكتبة القدس في شارع الشهيد أحمد قصير في منطقة حارة حريك"، موضحة أن "موقع الإنفجار يبعد أقل من مئة متر عن موقع انفجار حصل في وقت سابق من هذا العام".

وأفادت الوكالة الوطنية للإعلام، أنه "تبين من الكشف الميداني للأجهزة الأمنية على مكان الانفجار، أن السيارة التي فجرت هي من نوع جيب كيا مسروقة، محملة بقذائف هاون من نوع 120 ملم مربوطة بجهاز للتفجير".

وقد دان رئيس الجمهورية اللبناني العماد ميشال سليمان التفجير، ورأى أن "مواجهة هذه الظاهرة تكون بوعي اللبنانيين مصيرهم ونظامهم وعيشهم المشترك". معتبراً أن "الوحدة الوطنية من شأنها الحد من احتمالات الإرهاب الذي يجب أن يحارب بشدة وبلا هوادة".

ودعا رئيس حكومة تصريف الأعمال نجيب ميقاتي إلى تعاون الأفرقاء اللبنانيين "للنهوض من المحنة التي تصيبنا، فلا تكون ردات فعلنا المتضامنة في هذه اللحظات العصيبة مجرد كلمات".

وشدد عبر تغريدة على موقع "تويتر" إلى ضرورة المسارعة الى التلاقي على طاولة واحدة "فنكون على مستوى الظرف العصيب والمخاطر الكبيرة التي نعاني منها".

السفارة الأميركية في بيروت عبرت من خلال حسابها الخاص على موقع "تويتر"، عن تعاطفها مع أهالي الضحايا الذين قضوا في الانفجار ودانت كل انواع الإرهاب في لبنان.

كما ندّدت الخارجية الفرنسية بالتفجير الانتحاري، واعتبرت أنه "محاولة جديدة هادفة إلى تعريض استقرار لبنان للخطر وزيادة التوترات".

من جهتها، استنكرت السفارة البريطانية في لبنان الانفجار، على لسان السفير طوم فلتشر، عبر حسابه الخاص على موقع "تويتر". وكتب السفير في تغريدة، أن "خبراًَ مؤسفاً عن قنابل إرهابية جديدة في بيروت، وضحايا مدنيين. أي هجوم في أي منطقة في لبنان، هو اعتداء على كل لبنان".

كما أدان تحالف القوى الفلسطينية في لبنان واستنكر بشدة الجريمة البشعة التي حصلت صباح اليوم الثلاثاء في حارة حريك بضاحية بيروت الجنوبية وأدت إلى استشهاد عدد من المواطنين وإصابة آخرين وترويع السكان المدنيين.

وقال بيان للتحالف وصل "فلسطين اليوم" نسخة منه :"إننا إذ ندين هذا العمل الإجرامي الذي لا يخدم إلا العدو الصهيوني ويستهدف ضرب السلم الأهلي في لبنان.

 واكد البيان دعمه لوحدة لبنان وأمنه واستقراره، داعيا اللبنانيين جميعاً إلى وحدة الصف ونبذ الفرقة والشروع في تشكيل الحكومة اللبنانية الجديدة لمواجهة المخاطر المُحدقة بلبنان.

 كما تقدم التحالف بالتعازي الحارة لذوي الشهداء ونتمنى الشفاء العاجل للجرحى.

وكان انفجار قوي جرى صباح اليوم جراء انفجار سيارة مفخخة اودى بحياة خمسة لبنانين وإصابة العشرات في الضاحية الجنوبية .

انشر عبر