شريط الأخبار

السيد نصر الله قناة التواصل

هيكل يتوسط بين ايران والسيسي وزيارته لبيروت كانت غطاء للوساطة

06:15 - 17 حزيران / يناير 2014

وكالات - فلسطين اليوم

علمت “راي اليوم” من مصادر لبنانية وثيقة ان الهدف الاساسي من زيارة الكاتب الكبير محمد حسنين هيكل الى بيروت كان لقاء شخصية ايرانية كبيرة وصلت خصيصا الى بيروت للقائه وتسليمه رسالة شفهية الى الفريق اول عبد الفتاح السيسي رئيس مصر الفعلي مفادها رغبة ايران في استئناف العلاقات مع مصر والتنسيق معها في القضايا الاقليمية والموضوع السوري خاصة.

وقالت هذه المصادر لـ”راي اليوم” ان مبعوثا من حزب الله اللبناني هو الذي اتصل بالسيد هيكل في القاهرة وابلغه عن الرغبة الايرانية هذه، وجرى الاتفاق على ترتيب موعد الزيارة.

ويعتبر السيد هيكل من ابرز المقربين الى الفريق السيسي، ويلعب حاليا دور المستشار الناصح، ويقول بعض المراقبين ان دوره الحالي يشبه دوره في بداية تولي الرئيس محمد انور السادات السلطة بعد وفاة الرئيس جمال عبد الناصر، قبل ان يختلف الرجلان وينتهي السيد هيكل في السجن في ايام السادات الاخيرة.

والتقى هيكل بالسيد حسن نصر الله زعيم حزب الله في بيروت ثلاث مرات حضر المبعوث الايراني اثنتين منها حسب قول المصادر نفسها لـ”راي اليوم”، ولم يفصح لا الضيف ولا المضيف عن ما دار في هذه اللقاءات.

وكشف هيكل لـ “راي اليوم” انه التقى الفريق السيس لمدة ثلاث ساعات قبل ثلاثة ايام من مغادرته بيروت، واكد انه اي الفريق السيسي غير راغب بخلع بدلته العسكرية والترشح للرئاسة، وقال هيكل انه يفضل مجلسا رئاسيا لحكم مصر في المرحلة المقبلة.

ويحظى السيد هيكل باحترام كبير في اوساط القيادة الايرانية، وكان اول صحافي عربي اجرى لقاء مع السيد الخميني، بعد نجاح الثورة الايراينة، والف كتابا حقق نجاحا كبيرا حينها عنوانه “مدافع ايه الله”.

واثار السيد هيكل ضجة كبيرة قبل اسبوع عندما قال في حديث لمحطة “سي بي سي” المصرية “ان الجزر الاماراتية الثلاث (ابو موسى وطنب الصغرى وطنب الكبرى) جرى التنازل عنها لايران مقابل البحرين وان على الامارات ان تفهم ذلك”.

واضاف “كنت شاهدا على هذه الصفقة، وان الدول العربية فرطت بالجزر، وان الحكام العرب اضفوا الشرعية على حكم الاقلية السنية في البحرين على حساب الاغلبية الشيعية”.

انشر عبر