شريط الأخبار

تحذير من عمليات اغتيال أخرى في دبي على غرار اغتيال المبحوح‏

08:20 - 17 تموز / يناير 2014

ترجمة خاصة - فلسطين اليوم

ذكرت وسائل الإعلام الصهيونية بأن ما يسمى بوزير البنية التحتية سلفان شلوم سيزور اليوم الجمعة على رأس وفد صهيوني العاصمة الإماراتية "دبي" لحضور مؤتمر ( ايرنا ) للطاقات المتجددة وسيمكث شلوم والوفد الصهيوني مدة ثلاثة أيام.

وتعتبر هذه الزيارة الأولى لسلفان شلوم لدبي بعد اغتيال القيادي في حماس محمود المبحوح  في يناير 2010.

ولم يكن سلفان شلوم هو الوزير الأول الذي يزور دبي فقبل اغتيال المبحوح في دبي كان الوزير عوزي لاندو والذي تولي أيضا وزارة البنية التحتية في دبي وغادرها قبل اغتيال المبحوح بساعة أو ساعتين.

الملفت للنظر أن  الوزير الأسبق عوزي لاندو  قد وصل لأبو ظبي أيضا يوم جمعه بتاريخ 15 يناير الحالي وبقي فيها حتى يوم 19 يناير تقريبا؟

ففي اليوم الذي قتل فيه المبحوح في احد فنادق دبي كان وزير البنية التحتية الإسرائيلي عوزي لاندو آنذاك, يتواجد في فندق آخر في إمارة أبو ظبي بعد أن قدمت له الدعوة لحضور مؤتمر  الطاقات المتجددة.

فهنا يوجد ثلاثة عناصر لعبت في اغتيال المبحوح والسيناريو يعيد نفسه فهل ستتم عملية اغتيال أخرى قبل مغادرة سلفان شلوم لدبي كما حدث الأمر بعد مغادرة عوزي لاندو لدبي واغتيال المبحوح.

انشر عبر