شريط الأخبار

الشيخ عزام: خطة كيري لن تجلب الأمن لإسرائيل ولن توقف الصراع

09:35 - 16 تشرين أول / يناير 2014

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

أكد عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ نافذ عزام أن مساعي وخطط وزير الخارجية الأمريكي جون كيري التفاوضية محكوم عليها بالفشل الذريع والأبدي؛ لافتقادها للعدالة والإنصاف تجاه الفلسطينيين وحقوقهم المشروعة؛ ولانحيازها لتطلعات الإحتلال الصهيوني في تصفية القضية.

وأوضح القيادي عزام لـ"فلسطين اليوم" أن الأجيال الفلسطينية المتعاقبة ستفشل أية مساعي أو خطط من شأنها الانتقاص من الحق الفلسطيني "الأجيال الفلسطينية المتعاقبة غير مستعدة للقبول بفلسطين منقوصة، وأية حلول أو اتفاقيات تنتقص من الثوابت المقدسة سيكون مصيرها الفشل؛ لأنه لا مساومة على الحقوق".

وقال عزام في رده على تسريبات من خطة كيري بشأن حل قضية اللاجئين:"إن صحَ ما سُرب عن كيري بشأن خططه وخياراته لحل قضية اللاجئين فذلك ازدراء وانتقاص من حق الفلسطينيين بالعودة إلى أرضهم التي هجروا منها قصراً، ولن يقبل الفلسطينيون بديلاً عن أرضهم".

وكان مسؤول فلسطيني كشف عن تقديم كيري للقيادة الفلسطينية 4 خيارات لحل قضية اللاجئين لا تتضمن حق عودة.

وأوضح المسؤول أن الحل حسب كيري يتمثل في تخيير اللاجئين بين الانتقال إلى كندا والعيش فيها أو البقاء حيثما يتواجدون لاسيما في الأردن
والخيار الثالث هو العيش في الدولة الفلسطينية المستقبلية، والرابع هو تقديم اللاجئين طلبا للإقامة في "إسرائيل" التي تدرس الطلب وفق معايير وضوابط تضعها "إسرائيل" .

وقال عزام في إطار رده على تلك التسريبات :"حق العودة حق مقدس كالصلاة بالنسبة للمسلمين فلا تنازل عنه ولا تفاوض فيه ولا مساومة عليه".

وشدد أن خطة كيري التفاوضية لن تجلب السلام لـ"اسرائيل"، ولن تنهي الصراع الفلسطيني – الإسرائيلي، مستشهداً باتفاقية أوسلو التي جاءت لتحمي أمن إسرائيل "اتفاقية اوسلوا على الرغم من خطورتها فشلت في أن تحمي أمن اسرائيل، وفشلت في تحقيق السلام لإسرائيل أو أن تُصفي القضية الفلسطينية وتلاها الانتفاضات الشعبية، ولازالت شعلة الصراع متقدة مع الجانب الإسرائيلي، لذلك خطة كيري لن تنجح في حماية المشروع الإسرائيلي".

 

 

 

انشر عبر