شريط الأخبار

سخط من امتحان ديوان الموظفين لوظيفة مهندس مدني بغزة والديوان يرد

12:14 - 15 تموز / يناير 2014

غزة (خاص) - فلسطين اليوم

شن العديد من المتقدمين لامتحانات التوظيف في ديوان الموظفين بغزة وخاصة ممن تقدم لامتحان الهندسة المدنية هجوماً لاذعاً على واضعي امتحانات التوظيف الذي عقد بالأمس، حيث وصف العديد منهم الامتحان بالمناسب نوعا ما للخريجين الجدد هذا العام, كونه سيكون محتفظ بكم كبير من المصطلحات والقوانين, التي هي في الأساس مادة أكاديمية بحتة لا علاقة لها بالحياة العملية أو حتى المدارس العملية.

وطالب العديد من المهندسين عبر "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية", بإيصال سؤالهم للقائمين على الامتحان حول طريقة اختيارهم للموظفين, وهل الموظف المطلوب يجب أن يكون "حافظ مش فاهم"أي بمعني أن يكون بعيداً عن الخبرة العملية ولكي تساعد المؤسسات الحكومية على إقامتها بشكل سليم وراقي ينافس غيرها من المؤسسات الأخرى من الدول المتقدمة.

من جانبه قال المهندس أبو سعيد "أنه يمتلك خبرة 10 أعوام في الحياة العملية, "وكل الدول تسعى لوضع أسئلة تتناسب مع الخبرة العملية، , وليست الأكاديمية , معتبراً ان الامتحان صعب للغاية .

وأكد المهندس أبو إسماعيل  وهو من المهندسين العاملين لدى "الأنروا" بالعقد ومن الذين تقدموا للامتحان بالأمس , بأن الامتحان صعب والسبب غياب الأسئلة العملية والتي يتم إحضارها في الامتحانات والتركيز على الأكاديمي والذي لا يفيد في إخراج مهندس "قادر على تصميم مبنى على أساسات متينه" بفضل خبرة المهندس الكفؤ.

وأكد أن من وضع الامتحانات هم من "أستاذة جامعة" ممن يحبون التركيز على الأمور الأكاديمية, ولن تقف عند هذا الحد وإنما مصطلحات غامضة وكأن المهندسين في امتحان لحل الطلامس .

ومن جانبه تحدى أحد المهندسين رافضاً ذكر اسمه أن يتمكن دكاترة الجامعات أو حملة الماجستير من حل الامتحان , لخروجه عن المعتاد, طالب ديوان الموظفين تغيير نمط اختيارها للموظفين وخاصة في التخصصات العملية كالهندسة والطب والصيدلة , كونها بحاجة إلى الإبداع في العمل للإرتقاء بالوزارت لتنافس غيرها من الدول .

ومن جانبه رد مؤمن عبد الواحد مدير مكتب رئيس ديوان الموظفين العام ورئيس لجنة اختبارات الوظائف الحكومية على من وصفوا الامتحان بالصعب , بأن امتحان الهندسة الذي قدمه بالامس 1100 مهندس ومهندسة وصف بالمتزن , وان ديوان الموظفين لم يتلق أي شكوى من احد عقب انتهاء الامتحان .

وقال عبد الواحد خلال حديث لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" إن الامتحانات توضع من لجنة مختصة تتكون من دكاترة من الجامعات , ومهندسين من النقابة، ومهندسين ذو خبرة عملية واسعة .

وبين عبد الواحد أن الامتحان يتم تقسيمه لثلاثة أقسام 50% من الأسئلة سهلة , و20% من الأسئلة متوسطة بين الصعوبة والسهولة , و20% من الأسئلة حسب القدرات وهي فقط لاختبار المتفوقين.

وقال عبد الواحد: نحن نحرص على الخروج من النمط الأكاديمي , كون أن العدد كبير ولابد من اختيار المتميزين .

وأكد أنه سيتم اختيار عدد من الموظفين للتوظيف, وستكون فرصة مفتوحة لما بعدهم للعمل ضمن برنامج جدارة .

 

انشر عبر