شريط الأخبار

إذاعة الجيش: عباس أخطر من عرفات

08:08 - 11 حزيران / يناير 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

 

اتهمت مصادر "إسرائيلية" مساء السبت، الرئيس محمود عباس بممارسة تحريض الفلسطينيين على مواصلة العنف والسير على طريق سلفه الرئيس الراحل ياسر عرفات.

ونقلت إذاعة جيش الاحتلال عن مصادر سياسية قولها إن الرئيس عباس يرفض الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية ما يعني أنه ينزع الأساس الذي قامت عليه هذه الدولة في تساوق مع مواقف حماس والمتشددين الفلسطينيين فيما يبدي تصلباً غير مفهوم في كافة القضايا المطروحة للتفاوض حالياً والتي تهدد بفشل جولات وزير الخارجية الاميركي الحالية.

وزعمت المصادر ان الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات كان مستعداً لمناقشة كافة القضايا بما فيها يهودية الدولة أما عباس فيعتبر أكثر الفلسطينيين تطرفا فيما يتعلق بصبغة الدولة وشرعيتها منوهة إلى أن السلطة تبذل جهوداً جبارة لنزع شرعية "إسرائيل" في المحافل الدولية.

وأضافت أن عباس يحاول إعطاء شرعية لحماس وحمايتها من الضغوط الاقليمية ويقدم هدية للمتطرفين فيما لا تتخذ سلطته إجراءات حقيقة لمنع الارهاب ومحاربة التحريض في وسائل الاعلام والتي تعاني "إسرائيل" من نتائجه يومياً عبر عمليات إرهابية متواصلة.

من جهته أكد وزير الخارجية "الاسرائيلي" أفيغدور ليبرمان مساء امس ان التاريخ سيثبت ان لا شريك فلسطيني لمحادثات السلام مشككا في تمثيل عباس لكافة الفلسطينيين.

وقال ليبرمان أنه يجب إعطاء فرصة لوزير الخارجية الاميركي رغم عدم جدية الفلسطينييين في التوصل الى سلام حسب زعمه.

انشر عبر