شريط الأخبار

حمدونة : قضية الأسرى تحتاج إلى إبداع لمحاكاة روح أي إنسان

12:10 - 11 تشرين أول / يناير 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد رأفت حمدونة مدير مركز الأسرى للدراسات بأن قضية الأسرى تحتاج إلى إبداع لفهم الرسالة الإنسانية والأخلاقية ، وأضاف للأسف نحن نحاكى في إعلامنا من يعيش قضية الأسرى ونكتفي بالإعلام المحلى بعكس إسرائيل التي تحاكى العالم ومجموعات الضغط العالمية والدول أصحاب النفوذ والتأثير لأنها تدرك بأن قضيتهم مفهومة للجمهور المحلى والرسالة يجب ان توجه للعالم .

ودعا كل مبدع وفنان وأكاديمي وصاحب موهبة أن لا يستهين بتأثير عمله في خدمة هذه القضية  ، وأن لا نبقى بنفس الجمود والتقليد الاعلامى .

وأكد حمدونة مدير المركز بأن للمخرج السينمائي رسالة ، وللإعلام الفني العربي رسالة وواجب وكذلك للشاعر والفنان والموسيقى والرسام والنحات وذوى اللغات فقضية الأسرى إنسانية نستطيع محاكاة روح الإنسان أى كان لعدالتها .

وطالب حمدونة الفنانين والمخرجين ورؤساء التحرير ومدراء المؤسسات الإعلامية العربية والإسلامية بتناول هذه القضية والتأكيد عليها إعلاميا كونها قضية قومية واسلامية كون الأسرى  قاموا بواجبهم تجاه شعبهم وأمتهم, وعلى الأمة العربية والإسلامية ان تعلم انهم الآن يدفعون ثمن تواجدهم الجغرافي والتاريخي في الدفاع عن مقدسات الأمة وثوابتها ولذلك واجبٌ على الجميع مساندتهم ودعمهم .

انشر عبر