شريط الأخبار

الإفراج عن وزير ونائب مقدسيان من معتقلات الاحتلال الأسبوع المقبل

04:13 - 09 تشرين أول / يناير 2014

غزة - فلسطين اليوم

 

أصدرت المحكمة "الإسرائيلية" العليا، قراراً بالإفراج عن النائب في المجلس التشريعي الفلسطيني محمد طوطح والوزير المقدسي السابق خالد أبو عرفة، والمعتقلان في السجون "الإسرائيلية" منذ أكثر من عامين.

وأوضحت "لجنة أهالي الأيرى المقدسيين" في بيان لها تقلت "فلسطين اليوم" نسخة منه اليوم الخميس، أن المحكمة أصدرت قراراً يقضي بالإفراج عن النائب طوطح والوزير السابق أبو عرفة والاكتفاء بفترة الحكم التي قضياها في السجون "الإسرائيلية"، على أن تتم عملية الإفراج الأسبوع المقبل في حال عدم اعتراض النيابة العسكرية "الإسرائيلية" على هذا القرار.

وكانت المحكمة "الإسرائيلية" العليا في مدينة القدس المحتلة قد عقدت مساء أمس جلسة للنظر في الاعتراض الذي تقدم به النائب والوزير المقدسيان احتجاجاً على مواصلة اعتقالهما بتهمة دخول المدينة "بصورة غير شرعية" والعضوية في قيادة حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، بعد أن سلب الاحتلال منهما الهوية الزرقاء وحق الإقامة في القدس.

واعتقلت قوات الاحتلال "الإسرائيلية" كل من طوطح وأبو عرفة بتاريخ 23 كانون ثاني (يناير) عام 2012، من داخل مقر بعثة "الصليب الأحمر" الدولي في القدس، حيث كانا نفذّا اعتصاماً احتجاجياً على قرار الاحتلال إبعادهما عن المدينة.

ومن المقرّر أن يقوم الاحتلال بإبعاد النائب والوزير المقدسيان إلى مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة، فور الإفراج عنهما.

انشر عبر