شريط الأخبار

الجالية المصرية تُصر على المشاركة في التصويت على الدستور رغم مصاعب الاحتلال

عثمان: المصريون في غزة يتوجب عليهم السفر لمصر للتصويت على الدستور

02:40 - 09 تشرين ثاني / يناير 2014

رام الله - فلسطين اليوم


أكد السفير المصري لدى السلطة الفلسطينية في رام الله ياسر عثمان، أن التصويت على الدستور المصري للجالة المصرية في فلسطين يسير بشكل جيد، موضحاً أن الجالية المصرية ورغم كل المصاعب في فلسطين بسبب الاحتلال تُصر على المشاركة في التصويت.

وأوضح السفير عثمان لـ "فلسطين اليوم"، أن الجالية المصرية في فلسطين صغيرة ولكن رمزية مشاركتها في الاستفتاء مكتسبة من المكان الذي تتواجد فيه وهو "فلسطين"، مؤكداً أن المؤشرات قياساً بالعدد الصغير للجالية فهي مؤشرات جيدة جداً. ودليل على رغبة الجالية في المشاركة في صنع حياة أفضل في مصر ومستقبلها.

وبشأن الجالية المصرية في قطاع غزة، أوضح السفير المصري ، أن القواعد المنظمة للانتخابات تفرض على الناخب الحضور شخصياً للجنة التصويت للإدلاء بصوته ، الأمر الغير متاح في قطاع غزة، ولذا يتوجب على من يرغب بالتصويت السفر إلى مصر.

وأوضح السفير عثمان أن التصويت سينتهي يوم الأحد القادم الموافق 12/1/2014 للجاليات المصرية في الخارج. على أن يبدأ التصويت في داخل مصر يوم (14/1).

وبخصوص أعداد الناخبين، أوضح السفير المصري أن وزارة الخارجية المصرية تنشر أعداد المشاركة كل يوم على موقعها الالكتروني، وأنه سيتم نشر الأعداد كاملة في نهاية أيام التصويت وإعلان النتيجة عقب انتهاء التصويت والفرز من قبل اللجنة العليا للانتخابات.

جدير بالذكر أن آلاف الفلسطينيين حصلوا مؤخراً على الجنسية المصرية في عهد المجلس العسكري وعهد الرئيس المصري المعزول محمد مرسي، ولكن لا يحق لهم التصويت والمشاركة إلى بعد مرور خمسة أعوام بحسب القانون المصري المنظم لاكتساب الجنسية.

انشر عبر