شريط الأخبار

المزيني: طلاب الفتوة يتدربون لمواجهة أي عدوان

06:48 - 08 تموز / يناير 2014

غزة - فلسطين اليوم

أكد وزير التربية والتعليم العالي في حكومة غزة أسامة المزيني أننا ندرب طلبة مخيمات الفتوة على مهارات قتالية لإعدادهم بدنياً وجسمياً ونفسياً لتحرير الوطن, وتصبح لديهم قدرة للدفاع عنه في مواجهة أي عدوان إسرائيلي.

وقال الوزير لدى تفقده مخيمات الفتوة في مدارس غزة : "إن المخيمات جزء من مشروع الفتوة الكبير الذي نطبقه في المدارس بالتعاون مع وزارة الداخلية طيلة العام الدراسي, مبيناً أن هناك إقبالاً كبيراً على المخيمات هذا العام, ففي العام الماضي كان هناك5 آلاف طالب لكن هذا العام لدينا 13 ألف طالب يشاركون في فعاليات الفتوة بزيادة170% عن العام الماضي , مبيناً أن مشروع الفتوة مشروع وطني بامتياز ليس لصالح فصيل دون فصيل".

وأوضح المزيني أن طلبة الفتوة هم جيل النصر باختيارهم المصحف والبندقية, مبيناً أن الوزارة تسعى من خلال الفتوة والبرامج التعليمية إلى إعداد الطلبة في 3 محاور, الأول هو الإعداد الإيماني فقوة الإيمان ضرورية, والثاني الإعداد البدني والاستعداد للقتال, والثالث الإعداد العلمي ففلسطين لا يحررها جاهل وكسول.

وفي رده على أن الفتوه تروج لعسكرة المجتمع قال المزيني : نرفض ذلك, فالفتوة لا تروج للعنف وعسكرة المجتمع لأنها ترسخ لمعاني سامية وقيمة تحرص كل دولة وأمة وحكومة على أن ترسخها لبناء جيل النصر مبينا أن أي حكومة ودولة تسعى لتعليم أبنائها تحرير وحماية وطنهم".

يشار إلى أن مخيمات الفتوة انطلقت في49 مدرسية حكومية بمشاركة 13 ألف طالب من طلبة المرحلة الثانوية ومن المقرر أن تستمر حتى13/1/2014, وفيها يتلقى الطلبة معارف عملية ونظرية حول السياسة والحرب وحب الوطن والتضحية والشهامة والرجولة إضافة إلى القيم والأخلاق الحسنة.

انشر عبر