شريط الأخبار

زورق صيد لبناني يستنفر "سلاح البحرية الصهيوني"

09:48 - 07 حزيران / يناير 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

ساد الارتباك صفوف سلاح البحرية الصهيوني ظهر اليوم الثلاثاء، وقرر استنفار قواته المنتشرة على الحدود الشمالية مع لبنان إثر ورود معلومات عن اقتراب زورق صيد من رأس الناقورة في منطقة الجليل الغربي الخاضعة للسيطرة الاسرائيلية.

وأفادت القناة العاشرة في تلفزيون الاحتلال اليوم الثلاثاء، أن قطعة بحرية من طراز "دبور" تتبع سلاح البحرية توجهت في تمام الساعة الوحدة والنصف مساءً الى مكان الزورق لاستكشاف الامر، ولكن بعد وقت قصير غادر الزورق باتجاه الجنوب ، صوب الاراضي اللبنانية وعلى متنه ثلاثة صيادين.

ونقل موقع القناة الالكتروني عن مسؤولين في سلاح البحرية عقب الحادثة قولهم، أن الزورق نجح في خلق حالة من القلق سادت الحدود الشمالية ، موضحين أن حادثة الخرق هذه غير اعتيادية في هذا القاطع من الحدود وأثارت حالة من الارباك في صفوف جيش الاحتلال.

تجدر الاشارة إلى وقوع سلسلة أحداث الشهر الماضي خرقت حالة الهدوء السائدة على الحدود الشمالية مع لبنان منذ سنوات.

وكان أخرها مقتل جندي من جيش الاحتلال برتبة رقيب خلال دورية اعتيادية على حدود في منطقة رأس الناقورة بنيران جندي لبناني، وسجل إطلاق صواريخ كاتيوشا من الاراضي اللبنانية باتجاه "اسرائيل" ولم تسفر عن اصابات وتبنت جهات من الجهاد العالمي مسؤولية الاطلاق.

انشر عبر