شريط الأخبار

الاحتلال يمنع استكمال شق طريق زراعي بنابلس

06:59 - 06 حزيران / يناير 2014

منعت قوات الاحتلال طواقم الإغاثة الزراعية من استكمال شق طريق زراعي في خربة الطويل التابعة لبلدة عقربا، جنوب شرق مدينة نابلس.

وقالت الاغاثة الزراعية، في بيان، ان سلطات الاحتلال تتذرع بأن شق الطريق يجري في المناطق المصنفة "ج"، وانه لا يجوز للمؤسسات الفلسطينية العمل في هذه المناطق.

واواضح البيان، ان "قرار المنع جاء ضمن سلسلة من الإخطارات بحق سكان هذه الخربة، حيث أنه تم تسليم إخطارات خطية من اجل إزالة خط الكهرباء الرئيسي الذي يغذي الخربة ، بالإضافة إلى أخطار من اجل إزالة الوحدة الصحية الوحيدة العاملة في الخربة".

وقال منسق الاغاثة الزراعية في منطقة نابلس، ضرار أبو عمر، أن "هذه السياسة القديمة الجديدة التي يتفنن الاحتلال بتطبيقها في الأراضي الفلسطينية ، تهدف إلى تفريغ هذه المنطقه الشفى غوريه من المزارعين، من خلال وضع العراقيل ومنعهم من الوصول إلى أراضيهم وعدم تمكينهم من استغلالها، وبالنهاية السيطرة عليها ومصادرتها".

من جهته قال المشرف الميداني للمشروع، عمر صبح , "فوجئنا بهذا القرار، حيث كنا قد باشرنا العمل في هذه الطريق منذ اسبوع، وانجزنا ما يقارب 60% من العمل فيه".

ويبلغ طول الطريق نحو 1.5 كيلومتر، ويخدم حوالي 100 مزارع من سكان خربة الطويل، واكثر من 20 الف دونم من اراضي المنطقة المزروعة بالزيتون.

وقال نائب رئيس بلدية عقربا، هلال عبد الهادي، أن خربة الطويل مشوار طويل من التحديات والإخطارات والاعتداءات المتكررة من قبل الاحتلال ومستوطنيه على مدار السنوات الماضية، ومن أبرزها هدم وإزالة بركسات الأغنام عشرات المرات، بالإضافة لترحيل المزارعين عنها بشكل دوري.

وتقع خربة الطويل على بعد كيلو ونصف الكيلو متر شرقي عقربا، ويقطنها نحو 23 عائلة ممن يعملون في مجال الزراعة وتربية المواشي. ويعاني سكان الخربة من عدم توفر مستلزمات الحياة البسيطة كالماء والكهرباء ومرافق التعليم والصحة.

انشر عبر