شريط الأخبار

الشوا يتهم رام الله بالوقوف خلف أزمة الوقود في غزة

04:27 - 05 كانون أول / يناير 2014

غزة - فلسطين اليوم


 

اتهم رئيس جمعية شركات الوقود محمود الشوا هيئة البترول في رام الله بالوقوف وراء أزمة الوقود الخانقة التي يشهدها قطاع غزة منذ نحو أسبوعين.

وقال الشوا:" إن هيئة البترول ووزارة المالية برام الله لا تقومان بالدور المطلوب منهما بالتواصل مع الشركة "الإسرائيلية" المزودة للبترول لتوفير الكميات المطلوبة لقطاع غزة".

وأوضح أن القطاع يحتاج يوميًا إلى 600 ألف لتر من السولار، وحوالي 500 ألف لتر من البنزين، بينما لا تتعدى الكمية التي تورد عبر معبر كرم أبو سالم التجاري من 200 – 300 ألف لتر. بحسب وكالة الرأي.

وأضاف الشوا أن "مالية رام الله تتحجج بوجود أزمة لديها في السيولة لا يمكنها من إيصال المبالغ المالية للشركة "الإسرائيلية"، بالرغم من أننا نقوم بتحويل الأموال لها أولًا بأول".

وطالب سلطة رام الله بترتيب الأوضاع المالية مع الشركة "الإسرائيلية"، وتوريد الوقود اللازم لقطاع غزة لإنهاء الأزمة التي تشتد يوميًا.

انشر عبر