شريط الأخبار

اصابة فتى بجروح والعشرات بالاختناق في مسيرة بلعين

03:36 - 03 تموز / يناير 2014

رام الله - فلسطين اليوم

أصيب فتى بجروح، والعشرات بالاختناق الشديد بالغاز المسيل للدموع بينهم مصور تلفزيون فلسطين اليوم الجمعة، خلال قمع قوات الاحتلال الاسرائيلي لمسيرة بلعين الأسبوعية المناوئة للاستيطان والجدار العنصري.

وذكرت مصاد محلية ان جنود الاحتلال اطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع باتجاه المشاركين لدى وصولهم إلى الأراضي المحررة  بالقرب من موقع اقامة الجدار العنصري، ما ادى الى اصابة الفتى عبد الرحمن بيتللو (16 عاما) برصاص من نوع توتو في الساقين، ومصور تلفزيون فلسطين نجيب الشراونة بالاختناق الشديد ونقلا الى مجمع فلسطين الطبي برام الله لتلقي العلاج، اضافة الى اصابة عشرات المواطنين ونشطاء سلام بحالات اختناق.

ورفع المشاركون الأعلام الفلسطينية، ورايات حركة فتح، وجابوا شوارع القرية وهم يرددون الهتافات الداعية إلى الوحدة الوطنية، ومقاومة الاحتلال وإطلاق سراح جميع الأسرى والحرية لفلسطين.

وذكرت اللجنة الشعبية لمقاومة الجدار والاستيطان في بلعين أن فعالية اليوم تأتي احياء للذكرى التاسعة والاربعين لانطلاقة الثورة الفلسطينية المعاصرة، والذكرى الثالثة لاستشهاد المناضلة جواهر ابو رحمة.

الى ذلك قدمت جمعية السلام الايطالية 'أسو باجي' بالتعاون مع جمعية أنصار الانسان بنابلس عرضا مسرحيا 'بالدمى' على الاراضي المحررة في بلعين، تعبيرا عن رفضهم للظلم والمعاناة والاحتلال ومشاركتهم اهالي القرية في مقاومتهم ضد الجدار والاستيطان.

وقال مدير الجمعية وجدي يعيش خلال مشاركته في مسيرة بلعين، 'إنهم جاءوا الى بلعين والوفد الايطالي لمناصرة آهالي القرية في مقاومتهم ضد الجدار والاستيطان مطالبين بهدم الجدار وازالة المستوطنات وانهاء الاحتلال'.

انشر عبر