شريط الأخبار

وول ستريت جورنال: حزب الله هرب مركبات صواريخ "الياخنوت" الى لبنان

10:11 - 03 تموز / يناير 2014

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

نقلت صحيفة "هارتس" في موقعها على الشبكة، اليوم الجمعة، نقلا عن المجلة الامريكية "وول ستريت جورنال" ان حزب الله نجح في نقل اجزاء منظومات متطورة من صواريخ "الياخنوت" المضادة للسفن من سوريا الى لبنان.

واشارت استنادا الى مسؤولين امريكيين كبار، ان عناصر حزب الله نجحوا في تهريب منظومات الصواريخ الى لبنان وهي مجزأة وتمكنوا بذلك من التهرب من عيون سلاح الجو والاستخبارات الاسرائيلية.

وقدر المسؤولون الامريكيون ان يكون حزب الله قد نجح في تهريب جزء من مركبات صواريخ "الياخنوت" المضادة للسفن من صنع روسيا، وانه نجح في تهريب الصواريخ ذاتها الى لبنان، الا انهم لم يتمكنوا بعد من نقل اجزاء اخرى من المنظومة لا يمكن تشغيل هذه الصواريخ بدونها.

واضاف المسؤولون الامريكيون، ان حزب الله قام خلال تهريب الصواريخ باطفاء شبكات الاتصال والكهرباء في منطقة الحدود السورية اللبنانية، لتصعيب مهمة المراقبة على الاستخبارات الاسرائيلية.

ووفق اقوال المسؤولين المذكورين، فان حزب الله يمتلك مخزونات سلاح كبيرة داخل الاراضي السورية، تضم صواريخ مضادة للطائرات وانه يمتلك ضمن هذه المخزونات 12 منظومة صواريخ موجهة متطورة ضد السفن، وان الضربة التي نفذتها اسرائيل في شهر تموز من العام الماضي ضد هذه المستودعات حققت نتائج جزئية فقط.

وكان تقرير الاستخبارات المريكية قد افاد في حينه، ان اسرائيل نجحت في تدمير جزء من الهدف الذي ضربته في اللاذقية، وان جزء من صواريخ "الياخنوت" ومنصاتها لم يصب بأذى وتم نفله الى موقع اخر.

المجلة الامريكية نقلت ان اسرائيل ضربت منصات الياخنوت مرة اخرى، في 30 تشرين اول من العام الماضي، وانها اعلمت امريكا بأن الضربة اصابت بعض مركبات منصات الصواريخ، في حين ما زالت مركبات اخرى في تقبع في مخازن موجودة في العمق السوري.

انشر عبر