شريط الأخبار

وزارة الأسرى : إعادة الأسير سليم حجة إلى التحقيق مرة أخرى

08:57 - 01 تموز / يناير 2014

غزة - فلسطين اليوم

أفادت وزارة الأسرى والمحررين أن مخابرات الإحتلال الإسرائيلي أعادت أمس الثلاثاء الأسير سليم حجة 40 عاماً من بلدة برقة قضاء مدينة نابلس إلى مركز تحقيق "بتاح تكفا" مرة أخرى بعد أقل من أسبوع من اعادته الى سجن ريمون.

وأكدت الوزارة في بيان لها وصل فلسطين اليوم نسخة منه اليوم الاربعاء أن إدارة السجن أبلغت الأسير حجة بالاستدعاء بشكل مفاجئ مرة أخرى الى التحقيق من قبل جهاز "الشبابك" وتم نقله من سجن ريمون إلى مركز تحقيق "بتاح تكفا" ، للمرة الثانية في أقل من أسبوع بعد أن اخضع للتحقيق في نفس المركز لأكثر من ثلاثة أسابيع متواصلة .

وبينت الوزارة قوات الاحتلال اعتقلت في وقت سابق من الشهر الماضي شقيقه مصطفى ، وتم اعادة الأسير سليم إلى التحقيق ، حيث تعرض لتعذيب شديد من قبل المحققين الذين استخدموا وسائل بشعة بشتم زوجته بألفاظ قبيحة ونابية ، دفعت الأسير الى التهديد بقتل المحقق قائلاً له  "أنه يقضي حكما بالسجن المؤبد (16 مرة)، ولا يمانع برفع الحكم إلى 17 مؤبدًا"

وحملت الوزارة سلطات الاحتلال وإدارة مصلحة السجن أى تعبات تلحق بالأسير حجه ، مؤكداً أن هناك تخوف حقيقي على حياته وخاصة مع تهديد جهاز الشباك له ولعائلته بالقتل والتصفيه تحت التعذيب، مناشدة الصليب الأحمر ومنظمات حقوق الإنسان التدخل لإنقاذ الأسير من هذه السياسة الانتقامية التي تتعبها مصلحة السجون.

 يذكر أن الأسير سليم معتقل منذ تاريخ 2/4/2002، وأصدرت سلطات الاحتلال بحقه حكمًا بالسجن المؤبد 16 مرة، وهو طالب في جامعة النجاح الوطنية ويدرس الشريعة الإسلامية، منذ عام 1991، ولم يتمكن من إنهاء دراسته الجامعية

انشر عبر