شريط الأخبار

وفاة ناشط فرنسي أوصى بدفن رفاته تحت شجرة زيتون في مخيم فلسطيني

09:12 - 28 تموز / ديسمبر 2013

قراقع خلال تكريمه الناشط الفرنسي في وقت سابق
قراقع خلال تكريمه الناشط الفرنسي في وقت سابق

وكالات - فلسطين اليوم

توفي قبل أيام المتضامن الفرنسي مع نضال الشعب الفلسطيني فيرنو تويل الذي أوصى بحرق جثمانه ودفنه تحت شجرة زيتون في مخيم الدهيشة قرب مدينة بيت لحم جنوب الضفة الغربية.

ووجّه وزير الأسرى برام الله عيسى قراقع تعزية باسم الشعب الفلسطيني الى عائلة وأصدقاء الناشط الفرنسي الذي توفي إثر إصابته بمرض السرطان. وقال قراقع ان جثمان فيرنو حرق في فرنسا، وسيجرى نقل رماده الى الاراضي الفلسطينية لدفنه تحت شجرة زيتون كما اوصى.

ونشط فيرنو تويل في اقامة علاقات توأمة بين المدن الفرنسية ومخيمات اللاجئين في فلسطين ولبنان وسورية، وأشرف على تنظيم المئات من المؤتمرات واللقاءات الداعمة لحقوق الشعب الفلسطيني.

ومنح الرئيس الراحل ياسر عرفات الناشط الفرنسي جواز سفر فلسطينياً، واعتبره سفير فلسطين وضميرها في العالم تقديراً لنشاطاته ومساندته حرية واستقلال الشعب الفلسطيني ومناهضته الاحتلال "الإسرائيلي".

وقال قراقع: «فيرنو تويل مناضل وإنسان كرس حياته من اجل حرية الشعب الفلسطيني وتقرير مصيره في العودة والاستقلال، ولعب دوراً كبيراً في دعم قضية الأسرى وحريتهم وفي حق العودة للاجئين الفلسطينيين».

انشر عبر