شريط الأخبار

أبو ليلى: حكومة الإحتلال تحاول إستغلال قضية الأسرى لإبتزاز الشعب الفلسطيني

06:25 - 27 تموز / ديسمبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

قال النائب قيس عبد الكريم "أبو ليلى" نائب الأمين العام للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين أن حكومة الإحتلال تحاول إستغلال قضية الأسرى لإبتزاز الشعب الفلسطيني من خلال التلاعب في عملية طلاق سراح قدامى الأسرى التي هي إستحقاق وليس منه من الإحتلال كما يحاول تصويرها .

وأكد النائب أبو ليلى على أن قضية الأسرى في سجون الإحتلال قضية هامة ومصيرية لشعبنا ، أن الأسرى وحريتهم ستبقى القضية المركزية للشعب الفلسطينيي باكمله ، الى ان يتم تبيض السجون من الأسرى المناضلين" الذين قضوا سنوات حياتهم في سجون الإحتلال دفاعا عن شعبنا وعداله قضيته .

ودعا النائب أبو ليلى القيادة الفلسطينية الى إستخلاص العبر مما تقوم به حومة الإحتلال المبادرة وبشكل سريع للإنضمام للمؤسسات الدولية لمحاسبتة على جرائمه وإنتهاكاته المتواصلة بحق شعبنا .

وفي سياق متصل قال النائب أبوليلى أن استمرار المفاوضات بهذه الصورة والشروط المجحفة لا يمثل مضيعة للوقت فقط بل غطاء لمحاولات كبح الاتجاه المتنامي في المجتمع الدولي لمحاسبة إسرائيل على جرائم الحرب التي ترتكبها بحق شعبنا بما في ذلك جرائمها ضد الأسرى.

طالب النائب أبو ليلى بضرورة إستئناف ما وصفه بـ"الهجوم الدبلوماسي الفلسطيني للإنضمام للمؤسسات والوكالات الدولية من أجل محاسبة الإحتلال على جرائمه بحق شعبنا، ردا على مواصلة الإحتلال لمخططاته الإستيطانية وجرائمه بحق شعبنا ، ووقف المفاوضات بشكل فوري التي تثبت كل يوم عقمها وعدم جديه الإحتلال في الإستمرار بها .

انشر عبر