شريط الأخبار

في ظل محاولات تأجيل الإفراج عنهم

قراقع: أسرى ما قبل أوسلو يهددون بإضراب مفتوح عن الطعام

01:23 - 27 آب / ديسمبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

صرح وزير الأسرى في حكومة رام الله عيسى قراقع، أن 52 أسيرا معتقلا ما قبل اتفاقية أوسلو هددوا في بيان عاجل وصل منهم بالشروع في إضراب مفتوح عن الطعام وطويل الأجل إذا أقدمت حكومة "إسرائيل" على تأجيل الإفراج عن الدفعة الثالثة والتلاعب بالمواعيد المتفق عليها.

ودعا الأسرى في بيانهم الرئيس الفلسطيني محمود عباس بالتوجه حالا لانضمام فلسطين كدولة إلى الهيئات والمؤسسات الدولية بما في ذلك اتفاقية جينيف والمحكمة الدولية، موضحين أن حكومة "إسرائيل" تتحمل المسؤولية عن تنصلها من الالتزام بالاتفاق الذي ابرم ويقضي بالإفراج عن كافة الأسرى المعتقلين قبل اتفاقية أوسلو مقابل أن تجمد القيادة الفلسطينية توجهها للانضمام إلى الهيئات الدولية خلال فترة المفاوضات وهي 9 شهور.

وأعتبر الأسرى في بيانهم أن حكومة نتنياهو تمارس الابتزاز السياسي والضغط على القيادة الفلسطينية وتستخدم ورقة الأسرى وسيلة لهذا الضغط والابتزاز.

ورفض الأسرى في بيانهم أن يُستخدموا كأداة بيد حكومة "إسرائيل" للضغط على القيادة الفلسطينية وعلى حساب الحقوق الشرعية للشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة في حدود الرابع من حزيران ووقف الاستيطان.

ودعم الأسرى في بيانهم موقف الرئيس أبو مازن برفض الإفراج عن الأسرى مقابل الاستيطان ورفض كل محاولات فرض حلول أمنية في التسوية السياسية على حساب الحقوق السيادية والأساسية للشعب الفلسطيني.

واعتبر الأسرى في بيانهم أنهم سيواجهون السياسية الإسرائيلية بخطوات نضالية داخل السجون مساندين لموقف الرئيس والشعب الفلسطيني لأن حرية الأسرى هي استحقاق سياسي وجزء ثابت من التسوية وليس هبة من الإسرائيليين.

انشر عبر