شريط الأخبار

في ذكرى حرب الفرقان

داخلية غزة: جاهزون لمواجهة أي عدوان والاحتلال عاجز استخباريا

12:35 - 27 تشرين أول / ديسمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكدت وزارة الداخلية والأمن الوطني في حكومة غزة، أن قطاع غزة يتمتع بجبهة داخلية قوية ووحدة وتلاحم تشكل فيه وزارة الداخلية والأمن الوطني حجر الزاوية.

وشددت الوزارة في بيان لها، اليوم الجمعة، على أن كل محاولات الاحتلال وأعوانه في النيل من شعبنا ومقدراته الوطنية لن تفلح.

وبينت الوزارة في ذكرى مرور 5 أعوام على حرب عام 2008، أنها ستواصل بناء مؤسساتها وتطوير أدائها لخدمة شعبنا الفلسطيني، وستخرج من كل عدوان ومواجهة أكثر قوة وإصرارا على مواصلة رسالتها.

وقالت إنها لن تتخلى عن مسئولياتها في حماية ظهر المقاومة الفلسطينية وسيظل هدفاً وطنياً سامياً يميز الوزارة وعقيدتها الأمنية.

وذكر البيان، أن الأجهزة الأمنية استطاعت شل الذراع الأمني للاحتلال في غزة خلال السنوات الخمس الماضية من خلال القضاء على عملاء الاحتلال، وأصبح الاحتلال اليوم عاجزا استخباريا في غزة أكثر من أي وقت مضى.

وشدد على أن الأجهزة الأمنية التي استهدفها الاحتلال بكل قسوة وبشاعة غدت اليوم أكثر قوة وعزيمة وتحدي، وهي في أعلى مستويات الجاهزية لمواجهة أي عدوان على شعبنا.

وتقدمت الداخلية برسالة شكر و وقفة إجلال وإكبار للشعب على صموده وتضحيته في حرب الفرقان.

كما حيّت أرواح الشهداء وعوائلهم والجرحى البواسل، معاهدةً أن تظل درعا حاميا تقدم لأجلهم الغالي والرخيص.

وتصادف اليوم الذكرى الخامسة لمعركة الفرقان، التي ارتقى فيها قرابة 1400 شهيداً منهم وزير الداخلية الشهيد سعيد صيام وقائد الشرطة اللواء توفيق جبر وقائد جهاز الأمن والحماية العقيد إسماعيل الجعبري.

انشر عبر