شريط الأخبار

حصاد 2013..عامٌ صعب بدأ وانتهى بفيضانات وأسرى شهداء ومرضى يأنون

11:29 - 26 حزيران / ديسمبر 2013

غزة (خـاص) - فلسطين اليوم

لم يأت عام 2013 بجديد للفلسطينيين، بل سَجَل عاماً أقل ما يقال عنه أنه سيء، على مختلف جوانب الحياة، ليُضاف لتاريخ هذا الشعب مزيد من المآسي والأزمات والانتكاسات التي كانوا يأملون أن تنتهي بانتهاء العام الذي سبقه.

ففي عام 2013، لم يتحقق ما كان يأمله الفلسطينيون بعد أن تركهم عام 2012، بل زادت معاناتهم، وتفاقمت أزماتهم، فبدأ بمنخفض طال حياة المواطنين في الضفة وانتهى بمنخفض قسا بشدة على المواطنين في قطاع غزة.

هذا العام ومن خلال الحصاد السنوي الذي ترصده "وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" بشكل سنوي أظهر بأن الفلسطينيين لم يحصلوا على أي انجازات بل كان عام الكوارث والشهداء بامتياز، وزاد تهويد القدس والمقدسات الإسلامية، وتضاعف نهب أراضي الفلسطينيين لصالح المستوطنات، فيما يسجل الفلسطينيون صموداً في مقاومتهم ضد المحتل، بكافة أشكاله، على الرغم من اشتداد الحصار عليه، ويزيد إغلاق الأنفاق والمعابر الطين بلة خاصةً معبر رفح البري.

الأسرى الشهداء

ويظهر من خلال أحداث العام، أن 2013 هو العام الأخطر على الأسرى منذ عقدين ويزيد، حيث استشهد أربعة أسرى بينهم ثلاثة داخل سجون الاحتلال، ورابع بعد تحريره من السجون وهم:

- 21/1/2013 استشهاد الأسير المحرر أشرف أبو ذريع الذي قضى بعد فترة ستة أعوام في سجون الاحتلال عانى فيها الأمرين من تعمد مصلحة السجون المماطلة في عدم تقديم العلاج اللازم له الأمر الذي أدى إلى تفاقم الحالة المرضية التي يعاني منها.

- 5/11 استشهاد الأسير حسن الترابي (22 عاماً) في مستشفى العفولة.

- 22/11 استشهاد الأسير عرفات جرادات (30 عاماً)

- 2/4 استشهاد الأسير ميسرة أبو حمدية (63 عاماً) في مستشفى سوروكا

وقد تفاقمت في هذا العام، أوضاع الأسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال خاصةً المرضى منهم، حيث بات خطر الموت يُطارد المرضى منهم جراء الاستهتار المستمر وبعد استشهاد ثلاثة أسرى خلال العام، وخطر الإصابة بالأمراض المختلفة بما فيها الخطيرة والخبيثة تداهم أجساد من يعتقدون بأنهم أصحاء بسبب استفحال العوامل المسببة واستمرار الإهمال الطبي والحرمان من العلاج وتصاعد أعداد المرضى وتزايد تفشي وانتشار الأمراض الخبيثة فيما بين صفوف الأسرى بشكل لافت".

كما تزايدت عمليات اعتقال المواطنين خلال العام الماضي ليصل عدد الذين تم اعتقالهم 3874 مواطناً.

وتعتقل قوات الاحتلال في سجونها قرابة خمسة الاف أسير فلسطيني بينهم ألف من المرضى وبحاجة لعمليات جراحية ومثلهم ممن قضوا سنوات طويلة، ومحكومون أحكامًا عالية جدًا.

الشهداء

11/1/2013 استشهاد الشاب أنور محمد المملوك (21 عامًا) من جباليا، بعد إطلاق قوات الاحتلال "الإسرائيلي" النار تجاه عدد من الفلسطينيين خلال ممارستهم مهنة صيد العصافير شرق بلدة جباليا شمال قطاع غزة النار.

12/1/2013 استشهاد الشاب عدي كامل محمد الدراويش (21 عاما)، من بلدة دورا جنوب الخليل، بعد مطاردته والاعتداء عليه من قبل قوات الاحتلال، في قرية الرماضين جنوب الخليل.

14/1/2013 استشهاد المزارع مصطفى ابو جراد (21 عامًا) وذلك بعد إطلاق قوات الاحتلال النار على مجموعة من المزارعين شمال بلدة بيت لاهيا شمال قطاع غزة.

15/1/2013 استشهاد الفتى سمير عوض (16 عاماً) برصاص الاحتلال "الإسرائيلي" في قرية بدرس غرب رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

7/3/2013 استشهاد الشاب محمد عصفور (22 عاماً) مُتأثرا بجراح أصيب بها قبل أسبوعين على مدخل قرية عابود برام الله، خلال مواجهات مع سلطات الاحتلال "الاسرائيلي" تضامناً مع الأسرى في سجون الاحتلال.

12/ 3/ 2013 استشهاد الشاب "زيد علي ريان" من قراوة بني حسان بمحافظة سلفيت بالضفة المحتلة متأثراً بجراحه التي أصيب بها بعد أن دهسه مستوطن قبل أسبوع.

12/3/2013 استشهاد الشاب محمود عادل فارس الطيطي (22 عاماً) بالخليل بالضفة المحتلة، في مواجهات مع قوات الاحتلال "الإسرائيلي" بمخيم الفوار جنوب الخليل بالضفة المحتلة.

15/3/2013 استشهاد الشاب مؤيد نزيه غزاونة (34 عاماً) من بلدة الرام شمال مدينة القدس المحتلة، متأثراً بجروح خطرة جداً، أصيب بها خلال مواجهات على مداخل البلدة قبل 3 أسابيع.

3/4/2013 استشهاد الشابين ناجي عبد الكريم بلبيسي (18 سنة)، وعامر نصار (17 عاماً) من بلدة عنبتا، في مواجهات اندلعت مع قوات الاحتلال الإسرائيلي على حاجز عناب شرق طولكرم بالضفة المحتلة.

- أول عملية اغتيال بعد توقيع الهدنة بعيد حرب الأيام الثمانية

في الثلاثين من شهر أبريل- نيسان نفذت قوات الاحتلال أول عملية اغتيال خلال هذه التهدئة حيث شنت طائرات الاحتلال غارة على شمال غرب مدينة غزة استشهد جراءها الشاب هيثم المسحال (29 عامًا) من مخيم الشاطئ شمال غرب مدينة غزة وذلك بعد ان مزقته الصواريخ التي اصابته وهو يقود دراجته النارية.

2/6/2013 استشهاد الشاب معتز إدريس الشراونة (19 عاماً) بعد تعرضه للدهس من قبل دورية لجنود الاحتلال في مدينة دورا جنوب الخليل بالضفة المحتلة.

10/8/2013 استشهاد الشاب حسين عوض الله (30 عامًا) من مخيم النصيرات وسط قطاع غزة، بعد إطلاق قوات الاحتلال النار على عدد من المواطنين شرق مخيم البريج.

20/8/2013 استشهاد الفتى مجد محمد لحلوح أبو شهلة (17 عاماً)، والفتى كريم صبحي أبو صبيح (17عاماً)، برصاص الاحتلال الإسرائيلي خلال مواجهات شهدها مخيم جنين.

26/8/2013 استشهاد روبين عبد فارس ويونس جحجوح وجهاد أصلان من مخيم قلنديا للاجئين شمال القدس المحتلة خلال المواجهات بين شبان المخيم وقوة كبيرة من جيش الاحتلال التي اقتحمت المخيم.

17/9/2013 استشهاد الشاب إسلام الطوباسي برصاص جيش الاحتلال "الاسرائيلي" بعد اقتحام منزله في وقت مبكر في مخيم للاجئين في شمال الضفة الغربية، حيث تم إعدامه بدم بارد بعد التأكد من هويته.

30/9/2013 استشهاد الشاب هويشل اسماعيل أبو هويشل (36 عامًا) وهو من سكان بلدة المغراقة وسط القطاع، وذلك خلال محاولته التسلل للعمل داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1948م، وذلك من منطقة شمال القطاع.

17/10/2013 استشهاد المواطن يونس احمد محمود الردايدة -العبيدي (30 عاما) من بلدة بيت حنينا التحتا شرق بير نبالا، برصاص الإحتلال الإسرائيلي اثناء محاولته اقتحام قاعدة الرام العسكرية الإسرائيلية قضاء مدينة القدس المحتلة بـ"جرافة" من نوع (باغر).

22/10/2013 قوات الاحتلال تغتال الشاب محمد عاصي (24 عاماً) أحد كوادر حركة الجهاد الإسلامي، بعد اشتباك مسلح وتبادل لإطلاق النار في قرية كفر نعمة بالقرب من بلعين غرب رام الله بالضفة المحتلة.

30/ 10/2013 استشهاد أربعة مقاومين فلسطينيين من كتائب القسام وذلك خلال تصديهم لتقدم قوات الاحتلال شرق خان يونس جنوب قطاع غزة وجميعهم من خان يونس وهم: ربيع خليل سليمان بركة (23 عاماً) من بلدة بني سهيلا شرق خان يونس، وخالد محمد جمعة أبو بكرة (35 عاماً)، ومحمد رشيد حسين داوود (26 عاماً )، ومحمد عصام عمر القصاص (23 عاماً)، وثلاثتهم من مخيم خان يونس للاجئين.

31/10/2013 استشهاد الشاب أحمد عماد طزازعة 20 عاما برصاص قوات الاحتلال في صدره خلال مواجهات اندلعت في مخيم جنين بالضفة المحتلة.

7/11/2013 استشهاد الشاب جمال الدين عودة برصاص الاحتلال على حاجز زعترة جنوب نابلس زعمت أنه أطلق النار اتجاه قوة إسرائيلية قرب مفترة زعترة جنوبي نابلس.

- اغتيال جماعة سلفية بالضفة المحتلة لأول مرة

في السادس والعشرين من شهر نوفمبر الماضي، اغتالت قوات الاحتلال ثلاثة مقاومين فلسطينيين في مدينة الخليل المحتلة، بعد أن أطلقت النار عليهم بعد اشتباك عنيف وقع في مدينة يطا شمال الخليل المحتلة، وهم جماعة سلفية وهي المرة الأولى التي يتم الإعلان عن اغتيال جماعة سلفية بالضفة المحتلة والشهداء هم موسى عبد المجيد فنشه، ومحمود خالد محمود مسلم النجار، والشهيد الثالث هو محمد فؤاد نيروخ 23 عاماً.

28/11/2013 استشهاد الطفلة نور محمد عفانة (14 عاماً)، بعد تأخر وصولها الى مستشفى بيت جالا الحكومي، بسبب اغلاق حاجز "الكونتينر".

7/12/2013 استشهاد الفتى وجيه وجدي وجيه الرمحي (15 عاما) من مخيم الجلزون شمال رام الله، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي.

18/12/2013 استشهاد الشاب نافع جميل السعدي خلال مواجهات مع قوات من المستعربين اقتحمت منزل الشيخ جمال أبو الهيجا من أجل اعتقال نجله المطارد "حمزة أبو الهيجا" في مخيم جنين بالضفة المحتلة.

19/12/2013 استشهاد الشاب صالح ياسين (24 عاماً) ويعمل في جهاز المخابرات العامة في قلقيلية.

21/12/2013 استشهاد الطفل أمين موسى الفقير( 14 عاماً) من بلدة عناتا شرق القدس المحتلة، نتيجة تعرضه للدهس من قبل مستوطن بالقرب من مدخل بلدة العيسوية بالقدس.

24/12/2013 استشهاد الطفلة حلا أحمد سبيخة 4 سنوات في قصف جوي لطائرات الاحتلال لمنازل المواطنين شرق مخيم المغازي وسط قطاع غزة.

بدأ بمنخفض وانتهى بآخر مدمر

بدأ عام 2013، بالفيضانات والسيول وانتهى كذلك بمنخفض اليكسا، حيث اجتاحت في الثامن من يناير، أمطار وسيول غمرت منازل المواطنين، أدت لوفاة مواطنتين على طريق نابلس وطولكرم، وإصابة العشرات.

كما ضرب الأراضي الفلسطينية، في الحادي عشر من شهر ديسمبر الماضي، منخفض جوي عرف باسم "اليكسا" أدى إلى فيضانات وسيول اجتاحت المدن والقرى الفلسطينية في قطاع غزة، فضلاً عن غرق المئات من المنازل والتي أدى ذلك لتشريد أصحابها ونقلهم لمراكز إيواء، حيث أدى المنخفض لوفاة شخصين وإصابة أكثر من 100 شخص، حيث قَدَرت الحكومة الفلسطينية بغزة خسائرها بحوالي 65 مليون دولار.

مخططات استيطانية والقدس مازالت تأن

في عام 2013، تزايدت المخططات الصهيونية لإقامة المستوطنات رغم المفاوضات الجارية بين السلطة والاحتلال، فتزايدت الاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى المبارك بحراسة مشددة لشرطة الاحتلال، حيث تصاعدت الاقتحامات والعمل على تقسيمة على غرار الحرم الابراهيمي، كما تفاقمت المخططات التي تهدف لسرقة ونهب مزيد من أراضي المواطنين.

برافر .. الجليل.. العراقيب

- من أبرز هذه المخططات:

- مخطط برافر، يؤدي إلى وتهجير نحو 70 ألف بفلسطيني من بدو النقب من أراضيهم، ويسعى لمصادرة أكثر من 860 ألف دونماً من الأراضي العربية في النقب، بهدف إقامة مستوطنات على أنقاضها.

- تهويد الجليل خطط جديدة لتهويد الجليل من خلال استيعاب 100 ألف يهودي في المنطقة المعروفة بمثلث يوم الأرض.

- العراقيب قرية تقول "إسرائيل" أنها لا تعترف بها بحجة عدم الترخيص، لذا تقوم على هدمها لمئات المرات، بهدف تهجير أهلها وساكنيها.

وقد هبت جماهير شعبنا في الأراضي الفلسطينية للانتفاض ضد قرارات تهجير الفلسطينيين فدعت لمسيرات جابت الشوارع فيما وصلت بعضها للحواجز الاسرائيلية ومناطق الاحتكاك.


عزل مرسي يخنق غزة

لم يكن تأثير عزل القوات المسلحة المصرية للرئيس محمد مرسي في الثالث من شهر يوليو 2013، على مصر فقط، بل كان من أصعب الأحداث التي مرت على قطاع غزة، حيث جرى  إغلاق الأنفاق بين القطاع ومصر، إضافة إلى تفاقم الأوضاع الأمنية في سيناء، الأمر الذي زاد من الأزمة السياسية بين حركة حماس وحكومة غزة بالسلطات المصرية.

وقد أدى هذا الحدث الهام إلى إغلاق معبر رفح المتكرر، وفي حال فتحه يكون العمل فيه بشكل بطئ الأمر الذي فاقم من معاناة الفلسطينيين خاصة الحالات المرضية والطلبة وأصحاب الإقامات.

حصار خانق وتفاقم أزمة الكهرباء والغاز والوقود

تفاقمت أزمات عدة خلال السنة الماضية على حياة المواطنين أبرزها أزمة انقطاع التيار الكهربائي نتيجة منع إدخال الوقود، حيث زادت ساعات قطع الكهرباء الأمر الذي صعب حياة المواطنين وأثقل عليهم.

وقد شدد الاحتلال الحصار على أهالي قطاع غزة، مع استمرار اغلاق معبر كرم أبو سالم المتكرر، إضافةً إلى إغلاق معبر رفح، على الرغم أنها قامت بإدخال مواد البناء للمرة الأولى، لكنها سرعان ما عادت وأغلقته ومنعت إدخاله، بعد اكتشاف النفق على الحدود جنوب قطاع غزة.

نفق المقاومة

في الثالث عشر من شهر أكتوبر الماضي، اكتشف جيش الاحتلال نفق للمقاومة شرق مدينة خانيونس، يصل إلى كيبوتس عين داخل الأراضي المحتلة، يبلغ طوله 2.5 كيلو متر، وهو حدث شكل حلقة رعب للمستوطنات المحاذية للحدود مع قطاع غزة، كما أربك حسابات جيش الاحتلال.

وبعد اكتشاف النفق، منعت "إسرائيل" إدخال مواد البناء لقطاع غزة، سواء المؤسسات الدولية أو الخاصة، بعد أن سمحت بدخولها مرتين لأول مرة منذ حصار القطاع للمؤسسات الخاصة.

 قاتل عرفات مازال مجهولاً

يستمر الغموض في ملف الشهيد الراحل ياسر عرفات، ولم يتم الكشف بعد عن قاتله، على الرغم من استمرار البحث عن كيفية قتله، سواء الاتهامات المتواصلة لـ"إسرائيل"، فيما يستمر التحقيق الرسمي الذي تجريه السلطة الفلسطينية برئاسة توفيق الطيراوي دون الكشف عن النتائج الحالية.

وقال مختبر سويسري للطب الشرعي في نوفمبر تشرين الثاني أن عظام عرفات احتوت على كمية عالية بدرجة غير طبيعية من البولونيوم المشع القاتل وأن ذلك "يدعم بدرجة معقولة" مزاعم تسميمه.

ومات عرفات عام 2004 من مرض مفاجئ أصيب به أثناء حصار "إسرائيل" لمقره في مدينة رام الله.

اللاجئون لا ملاذ لهم

تفاقمت أوضاع الفلسطينيين اللاجئين في الخارج وخاصةً في الأراضي السورية نتيجة القصف المتواصل والحرب الدائرة، أدى لاستشهاد الآلاف من الفلسطينيين وتشريدهم، وكان حادث غرق سفينة تقل مئات اللاجئين الفلسطينيين في عرض البحر المتوسط أكبر حدث يعبر عن معاناة الفلسطينيين.

ففي 13/10/2013 غرقت سفينة تقل مئات اللاجئين الفلسطينيين في عرض البحر الأبيض المتوسط بعد أن أطلق خفر السواحل الليبي النار عليها ما أدى لتعطل محركاتها.

وذكرت مصادر فلسطينية، أنه تم إنقاذ حوالي 70 فلسطينياً موجودين الآن بمالطا ويوجد عدد من المفقودين، فيما كانت السفينة تقل 375 مهاجرًا.


وتوالت الأحداث خلال السنة الماضية تباعاً:

4/1/2013.. مهرجان الانطلاقة لحركة فتح يُقام على أرض السرايا بعد منعهم من إقامته في ساحة الكتيبة، وحشد نسبة كبيرة من المواطنين والجماهير رغم فشله التنظيمي.

8/1/2013.. الفيضانات والسيول تجتاح مدن الضفة المحتلة، وتغمر منازل المواطنين، تؤدي لوفاة مواطنتين على طريق نابلس وطولكرم، وإصابة العشرات.

13/1/2013.. «باب الشمس» أول قرية فلسطينية تقام على أرض استيطانية.

19/1/2013.. الكرامة قرية جديدة على غرار باب الشمس.

22/1/2013.. زيارة رئيس وزراء ماليزيا لغزة

23/1/2013.. إسرائيليون يصوتون بالانتخابات العامة

31/1/2013.. حريق ينهي حياة عائلة كاملة بينهم أربعة أطفال بحي الشجاعية (عائلة ضهير)

7/2/2013.. وصول الأسير المحرر أكرم الريخاوي قطاع غزة بعد اضراب عن الطعام دام 120يوماً.

11/2/2013.. بدء عملية تحديث سجل الناخبين بغزة.

17/3/2013 وفاة النائب عن حماس أم نضال فرحات

18/3/2013.. وصول المحرر أيمن الشروانة لغزة عبر معبر إيرز

21/3/2013.. وصول الرئيس الأمريكي "أوباما" إلى رم الله ولقاء الرئيس محمود عباس

22/6/2013 توج الشاب الفلسطيني محمد عساف (25 عاماً) من مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة، بلقب "محبوب العرب" ضمن الحلقة النهائية للبرنامج الذي تعرضه قناة "mbc"، وهو حدث أخذ مناحي عدة من حياة المواطنين، لم يخلُ من المنحى السياسي.

* 13/8  الإفراج عن الدفعة الأولى من الأسرى القدامى ضمن اتفاق مع السلطة الفلسطينية  لعوده المفاوضات مع الاحتلال بلغ عددهم 26 أسيراً.. 15 منهم من قطاع غزة.

* 10/10/2013، الانقسام الفلسطيني ينال من بعثة الحج الفلسطينية إلى الديار الحجازية بعد حرمان العشرات من البعثة الطبية والإعلامية والإدارية من اصطحاب حجاج غزة وتقديم الرعاية الصحية والخدماتية والتغطية الإعلامية لموسم الحج لهذا العام، حيث تم منع معظم أعضاء البعثات الإدارية، والوعظية، وجميع أعضاء البعثة الإعلامية، وبعض أعضاء البعثة الطبية، من السفر، بسبب حجز جوازاتهم، وفوجئ المبتعثون بإعادة جوزات سفرهم دون التأشير عليها، مما خلق أزمة سياسية حادة بين وزارتي الأوقاف برام الله وغزة ليستمر الانقسام إلى الأبد.

29/10 الإفراج عن الدفعة الثانية.

11/11/2013 .. فشل حملة تمرد، والتي أعلنت عبر جهات مجهولة عن نيتها القيام بمسيرات في غزة ضد حكومة غزة، وحركة حماس، والتي كانت تنوي الخروج في يوم ذكرى استشهاد الشهيد الراحل ياسر عرفات.

- حرب الكترونية متواصلة

13/11/2013 استطاع "هاكرز عرب اختراق الحسابات الالكترونية لـ 13 ألف "إسرائيلي" والسيطرة على الكلمات السرية لتلك الحسابات، في حرب متواصلة مع العدو الصهيوني، انتقلت لساحات الحواسيب.

كما تمكن قراصنة انترنت من اختراق آلاف حسابات الفيس بوك الإسرائيلية والحصول على المعلومات الشخصية ونشرها، وقد اعترفت "إسرائيل" أن هاكرز من غزة وتونس تمكنوا من فعل ذلك.

23/12/2013 الإفراج عن الأسير سامر العيساوي الذي خاض أطول إضراب عن الطعام في سجون الاحتلال "الإسرائيلي".

انشر عبر