شريط الأخبار

بعد أن طالب بإعادة أعتقاله

العيساوي يلقن ليبرمان درساً قاسياً ويصفه بـ"الكلب النابح"

03:13 - 25 حزيران / ديسمبر 2013

خاص - فلسطين اليوم

قال الأسير المحرر سامر العيساوي في أولى تعقيباته على تصريحات وزير الخارجية المتطرف "افغيدور ليبرمان" بإعادة اعتقاله مرة أخرى لاعتزازه بالمقاومة "أفغيدور ليبرمان إرهابي بما تحمل الكلمة من معنى، وتصريحاته بإعادة اعتقالي ثانية تطبيق واقعي وغيظ إسرائيلي لانتصار الأمعاء الخاوية على أعتى قوة بالمنطقة والتي فصحت هشاشة ذلك الكيان المسخ".

وكان وزير الخارجية "الإسرائيلي" أفيغدور ليبرمان طالب بإعادة اعتقال سامر العيساوي للسجون "الإسرائيلية"  والذي أفرج عنه قبل يومين فقط، وذلك بعد أن صرح الأخير بأنه يجب أسر جنود "إسرائيليين" للإفراج عن أسرى فلسطينيين.

وأضاف العيساوي في تصريح مقتضب لـ"فلسطين اليوم":"من عليه الرحيل والاحتجاز والاعتقال هو الإرهابي المتطرف افغيدور ليبرمان صاحب التاريخ الدموي الكبير، وتصريحاته التي تدعو لاعتقالي من جديد مجرد كلب ينبح لا أكثر".

وأكد العيساوي أن ما جاء بتصريحات ليبرمان أنه قد أخل بشروط صفقة الإفراج "كذبة كبيرة" يراد بها رفع الروح المهزومة لدى أصحاب القرار الإسرائيلي بعد تحقيق هذا الانتصار.

وجدد العيساوي تأكيده على ان الطريق الوحيد والصادق في تحرير الأسرى والكفيل بإخراجهم من داخل المعتقلات الإسرائيلية هو عن طريق المقاومة وخطف الجنود ومبادلتهم بأسرى فلسطينيين "المقاومة شرف لكل الفلسطينيين وهي الكفيلة بتحرير الأرض والإنسان".

 

 

انشر عبر