شريط الأخبار

جيش الاحتلال يعتذر لواشنطن عن بيعه تكنولوجيا تبريد صواريخ للصين

09:08 - 22 تشرين أول / ديسمبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

ذكرت مصادر إعلامية إسرائيلية اليوم، الأحد، أن مراقب تصدير الأسلحة في وزارة جيش الاحتلال الإسرائيلي، مائير شاليط، اعتذر من الولايات المتحدة عن بيع تل أبيب أجهزة تبريد للصواريخ المتقدمة للصين.

وكان شاليط غادر الأسبوع الماضي، بالتزامن عن اعتزامه الإعلان عن إنهائه لمهام منصبه، إلى الولايات المتحدة، في أعقاب الاحتجاج والغضب الأمريكي بسبب الصفقة.

خرق للتعهدات

وجاء في صحيفة "معاريف" الإسرائيلية، اليوم، أن الولايات المتحدة تعتبر صفقة البيع هذه مخالفة للالتزامات والتعهدات الإسرائيلية بعدم بيع تجهيزات عسكرية للصين.

وأشارت الصحيفة إلى أن إسرائيل حاولت تبرير الموقف بأن عملية البيع كانت لشركة أوروبية، إلا أن وصول هذه التجهيزات للصين في نهاية الأمر تعتبره الولايات المتحدة خرقا للتعهدات الإسرائيلية، وذلك تحسبًا من وصول التكنولوجيا الإسرائيلية لأيدي الإيرانيين، وفق الادعاءات الأمريكية.

واضطر شاليط لتقديم الاعتذار للأمريكيين لمصادقته على إتمام الصفقة، على أن يستقيل من منصبه نهاية هذا الأسبوع.

انشر عبر