شريط الأخبار

لجان المقاومة: فلسطين تعود بالمقاومة والتفويض العربي للمفاوضات شرعنة للاحتلال

09:17 - 22 حزيران / ديسمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

قالت لجان المقاومة وذراعها العسكري ألوية الناصر صلاح الدين أن تحرير فلسطين واجب شرعي يقع على كاهل كل العرب والمسلمين، مؤكدة أن الحقوق لا تستجدى بل تنتزع بالقوة وفلسطين ستحرر بسواعد المجاهدين الأطهار.

واستنكرت لجان المقاومة في فلسطين التفويض العربي الداعم للمفاوضات مؤكدة أنه يزيد من حصار قطاع غزة ويعطى العدو الصهيوني شرعنة في فلسطين وغطاء لمواصلة بسط سيطرته على أرضنا ومقدساتنا .

وأوضحت اللجان أن طريق المفاوضات طريق عقيم لم يأتِ لشعبنا إلا مزيد من الويلات والتنازلات فهدا الطريق أثبت فشله بامتياز في عقدين من الزمن والتي لم تحرر شبرا واحدا،  وعلى المفاوض الفلسطيني أن يعتبر وأن يعيد حساباته من هذا الطريق المرفوض ، وإن أي اتفاق ينتج عن هذه المفاوضات لا يمثل أبناء شعبنا ولا قواه الحية.

وأضافت كنا نتوقع من جامعة الدول العربية أن تقف بجانب الشعب الفلسطيني المحاصر وقفة الرجال أن تدعم خيار الجهاد لتحرير فلسطين بدلا من دعم مفاوضات تتنازل عن أرضنا وقدستنا ومقدساتنا.

وأكدت لجان المقاومة أنها متمسكة بخيار الجهاد خيار أول وأخير لتحرير فلسطين من دنس الصهاينة المحتلين وستبقى في حالة اشتباك مستمر مع العدو الصهيوني حتى تحرير كامل أرضنا ومقدساتنا.

ووجهت لجان المقاومة رسالة للعدو الصهيوني قالت فيها " لن تنال الأمن والأمان طالما بقي شبرا واحدا محتلا وعليك الرحيل من أرضنا إذا كنت تعتقد أن الكبار يموتون والصغار ينسون فأنت مخطئ فالكبار ورثوا والصغار سيواصلون حتى تحرير كل فلسطين بإذن الله تعالى.

انشر عبر