شريط الأخبار

المطالبة بمساعدة العائلات المنكوبة جراء المنخفض بغزة

01:37 - 21 آب / ديسمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

طالب مسؤولون وساسة اليوم السبت، بضرورة مساعدة العائلات المنكوبة جراء المنخفض الجوي الذي ضرب الأراضي الفلسطينية مؤخراً وأدى لغرض مئات المنازل وتشريد آلاف المواطنين في قطاع غزة.

جاء ذلك خلال خلال مؤتمر صحفي عُقد بمنقطة النفق بمشاركة ممثلين عن المجلس التشريعي وبلدية غزة والفصائل الفلسطينية في مدينة غزة.

وقد دعا النائب في المجلس التشريعي مروان أبو راس إلى ضرورة فتح المعابر والسماح بإدخال المعدّات للبلديات للتعامل بشكل أفضل مع الكارثة التى سببها المنخفض الجوى وخاصة بمنطقة النفق.

وثمّن أبو راس جهود كافة الجهات الحكومية والبلدية والفصائل والمتطوعين خلال أيام المنخفض رغم قلة الإمكانيات.

من جهته، شددّ القيادي في حركة الجهاد الإسلامي، خالد البطش على ضرورة مساعدة المنكوبين في قطاع غزة، قائلاً:"علينا أن نحمي أبناء شعبنا، كما قدّموا لنا الحماية خلال مقاومتِنا للمحتل، يتوجب علينا الوقوف معهم".

وبشأن الوضع بمنطقة النفق، أكد عضو المجلس البلدي بمدينة غزة سمعان عطا الله أن البلدية تعمل على تخفيض منسوب المياه في المنطقة ليتمكن كافة سكان المنطقة العودة إليها.

بدورها، ناشدت عائلات تضررت منازلها في قطاع غزة جراء المنخفض الجوي بضرورة تقديم إغاثات عاجلة لمنازلهم التي تعرضت لأضرار جسيمة، خاصةً أن غرق المنازل بالمياه كبّد أصحابها خسائر جمّة طالت الأثاث والأجهزة الكهربائية، مما زاد من الوضع سوءًا.

 

انشر عبر