شريط الأخبار

التواصل الجماهيري للجهاد في منزل الشهيد الحرازين وعدد من الشهداء

11:10 - 21 تموز / ديسمبر 2013

نظمت لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح العامة وغرب غزة والشمال، عدة زيارات في الذكرى السنوية لاستشهاد القائد العام لسرايا القدس ماجد يوسف الحرازين وثلة من الشهداء.

وقد زارت اللجنة، الشهداء القادة "ماجد الحرازين , جهاد ضاهر , محمد سعيد الترامسي و حسام محمود أبو حبل و سمير عوض الله بكر وأسامة علي ياسين".

وشارك الزيارات كل من مسئول اللجنة العامة للتواصل الجماهيري تحسين الوادية "أبو وسيم" والشيخ شعبان أبو غنيمة وعدد من قيادات وكوادر اللجنة, حيث زارت اللجنة منزل القائد العام لسرايا القدس , كان في استقبالهم الأستاذ جميل الحرازين والشيخ أبو يوسف الحرازين وعدد من أفراد العائلة.

بدوره رحب الأستاذ جميل الحرازين "أبو محمد" بالوفد وثمن دور حركة الجهاد الإسلامي في تفجير العمل المسلح في فلسطين ودورها الرائد في تفجير الانتفاضة المباركة , وثمن دور لجنة التواصل الجماهيري والإصلاح لدورها المهم في التواصل مع أبناء شعبنا الفلسطيني.

من ناحيته أشاد الشيخ شعبان أبو غنيمة بعائلة الحرازين ودورها الجهادي وانه كان منهم القائد ماجد الحرازين وكوكبة كبيرة من المجاهدين حتى تحرز نصرا ولا زالت العائلة لها دورها في الإصلاح بين الناس بحكمة مختارها أبو سمير الحرازين , وأكد على دور التواصل الجماهيري في طرق كل الأبواب لنشر المحبة والتسامح والعمل على رص الصفوف.

بدوره أشاد الشيخ أبو حسام المغني مسئول منطقة التركمان في التواصل بحسن الاستقبال وكرم الضيافة.

وفي سياق متصل زارت لجنة التواصل غرب غزة منزل الشهيد جهاد ضاهر الذي استشهد برفقة القائد ماجد الحرازين كان على رأس الوفد الزائر أبو اشرف الديني وعدد من قيادات التواصل غرب غزة حيث رحب عميد آل ضاهر بالوفد الزائر وثمن دور اللجنة في التواصل مع كافة شرائح المجتمع الفلسطيني.

وفي شمال قطاع غزة نظمت لجنة التواصل الجماهيري سلسلة زيارات لعدد من عوائل الشهداء في الذكرى السنوية لاستشهاد القادة " محمد سعيد الترامسي و حسام محمود أبو حبل و سمير عوض الله بكر وأسامة علي ياسين" كان على رأس الوفد أبو مهند شحادة , شكر عوائل الشهداء على حسن الاستقبال وكرم الضيافة.

بدوره, منسق عام لجنة التواصل الأستاذ سعد الحلو أكد على استمرارية الزيارات حتى تشمل كافة عوائل الشهداء والأسرى والجرحى وذلك تقديرا من قبل اللجنة لجهادهم المتواصل.

انشر عبر