شريط الأخبار

نادي الأسير يحذر من إمكانية استشهاد الأسير المريض يسري المصري

10:40 - 20 حزيران / ديسمبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

حذر نادي الأسير الفلسطيني برام الله، من إمكانية استشهاد الأسير يسري المصري من غزة، المريض بالسرطان، في أي لحظة.

وأشار النادي إلى الخطورة المحدقة بحياة الأسير المصري الذي زاره محاميه أمس الخميس في سجن"إيشل" ، موضحاً أن مصلحة سجون الاحتلال لم تقدم له أي جرعات من العلاج الكيماوي حتى الآن، وترفض الإفصاح عن حدود انتشار المرض في جسده.

وكان الأسير يسري المصري خضع لعملية استئصال للغدة الدرقية، نتيجة إصابتها بورم، إلا أن جميع الأعراض التي يشير إليها الأسير خلال الأيام القليلية الماضية تؤكد تدهور حالته بصورة شديد.

ونقل محامي نادي الأسير عن المصري، بأن إدارة السجن توقفت عن إعطائه أية معلومات بخصوص وضعه الصحي الحالي، وأن ما تقوم به مصلحة السجون هو "إنهاء بطيء لحياتي، حتى أخرج من السجن جثة".

وأشار الأسير المصري إلى رحلة عذاب تعرض لها رغم مرضه حين تم نقله عبر سيارة "البوسطة" وهو مكبل اليدين والقدمين في ظل البرودة الشديدة دون أدنى مراعاة لوضعه الصحي.

يذكر أن الأسير المصري محكوم بالسجن 20 عاما، وهو معتقل منذ عام 2003.

انشر عبر