شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي تقدم مساعدات إغاثية للأسر بالمنطقة الوسطى

11:28 - 19 تموز / ديسمبر 2013

النصيرات - فلسطين اليوم

وزعت حركة الجهاد الإسلامي "اقليم الوسطى" اليوم الخميس المساعدات التموينية والمواد الغذائية للأسر المتضررة في المحافظة جراء المنخفض الجوي العميق الذي ضرب قطاع غزة الأسبوع الماضي، ما تسبب بخسائر مادية فادحة لدى المواطنين.

وقدمت الحركة المساعدات الإغاثية لمئات المواطنين بالمحافظة، ضمن سعي الحركة للتخفيف عن المواطنين الذين تضرروا جراء المنخفض الجوي، هذا ورافق الحملة عدد من قيادات الحركة على رأسهم القيادي نافذ عزام، والقيادي أبو طارق المدلل.

القيادي أبو أحمد مسؤول المحافظة الوسطى أكد أن حركته مستمرة في دعم وإغاثة أهالي قطاع غزة المتضررين جراء المنخفض وأنها تحاول تلمس حاجاتهم الأساسية، والالتصاق بهم قدر الإمكان من أجل التخفيف عنهم ويلات المنخفض "اليكسا".

وقال أبو أحمد:"قيادة المحافظة الوسطى سعت للوصول إلى أكبر عدد من المتضررين لإغاثتهم والتخفيف عنهم مع مراعاة التوزيع العادل دون الالتفافات للانتماءات الضيقة والتعامل مع المواطنين ومعاناتهم بشكل إنساني بحت".

بدوره، قال الشيخ طاهر تمراز القيادي في الحركة:"الجهاد قدمت المساعدات لعشرات الأسر إيماناً بالواجب الملقى على عاتقها تجاه أبناء الشعب الفلسطيني في كل أماكن تواجده".

وأوضح أن الجهاد الإسلامي نجحت في الوصول إلى عدد كبير من المتضررين، وأسهمت في التخفيف عنهم، مشيراً أن الحركة كانت السباقة في نجدة المتضررين جراء المنخفض وعملت بما يمليه عليه واجبها.

وشمل توزيع المساعدات المقدمة من الحركة منطقة حجر الديك وسكان منطقة وادي سلقا ومناطق عدة ممن غمرت منازلهم بالمياه والسيول الناتجة عن المنخفض.

وتوجه أهالي محافظة الوسطى برئيس بلديتهم بالشكر والامتنان لحركة الجهاد الإسلامي بقياداتها على جهودها في الوقوف بجانب المواطنين في محنتهم وعلى المساعدات التي قُدمت ومازالت تُقدم للأهالي في المنطقة الوسطى ومختلف مناطق القطاع .

 

 

انشر عبر