شريط الأخبار

الجهاد الإسلامي تحتسب الشهيد السعدي وتحمل الاحتلال المسؤولية

09:19 - 19 كانون أول / ديسمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم


نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين اليوم الخميس شهيدها المجاهد نافع جميل السعدي الذي ارتقى أثناء تصديه لقوات الاحتلال "الإسرائيلي" في مخيم جنين بالضفة المحتلة.

وكانت قوات الاحتلال قد ارتكبت جريمةٌ جديدة بحق أهلنا وأبناء شعبنا في جنين، حيث أقدمت قوة صهيونية الليلة الماضية، على إعدام الشاب نافع جميل السعدي (21 عامًا) بدمٍ بارد بعد اعتقاله مع ابن عمه وهما ينزفان دمًا جراء إصابتهما برصاصه الغادر، خلال تصديهما لاقتحام منزل الأسير الشيخ جمال أبو الهيجا بالمخيم.

وقد اندلعت مواجهات عنيفة مع القوة الصهيونية أصيب فيها سبعة شبان من أبناء المخيم وأبطاله. 

واحتسبت الحركة، الشهيد في سرايا القدس نافع السعدي، الذي انتفض بجانب شبان مخيم جنين، كي يصدوا جيش الاحتلال بصدورهم العارية، ويدحروا هجمته المسعورة.

كما حملت الاحتلال المسؤولية الكاملة عن جريمته الجبانة، التي تضاف إلى سجله العدواني الأسود.

وقد دعت بالشفاء العاجل للجرحى والمصابين، ونحيي جماهير شعبنا في مخيم جنين الباسل وفي المقدمة منهم عائلة الشهداء والأسرى (عائلة السعدي)، الذين يأبون الانحناء، ويواصلون المواجهة، والاشتباك، وتحدي جيش الاحتلال بكل الوسائل المتاحة.

 

 

 

 

 

انشر عبر