شريط الأخبار

أبو مرزوق: أمريكا تسعى لشراء بقية فلسطين مقابل دفع رواتب موظفي السلطة

09:13 - 17 آب / ديسمبر 2013

وكالات - فلسطين اليوم

شكك الدكتور موسي ابو مرزوق عضو المكتب السياسي لحماس الثلاثاء بالمساعدات المالية التي تقدمها الادارة الاميركية للسلطة الفلسطينية، متهما واشنطن بمحاولة شراء “بقية فلسطين برواتب الموظفين”.

وشدد ابو مرزوق على ان المساعدات الامريكية التي تقدم للفلسطينيين ولكل الدول العربية هي “مساعدات مسمومة”، مشددا على ان مخطط واشنطن اليوم يكمن بشراء ما تبقى من فلسطين بمساعداتها مقابل دفع الرواتب لموظفين السلطة الفلسطينية، مؤكدا على أن المساعدات الأمريكية للشعوب العربية والمنكوبة مسمومة، وليست خالصة للمساعدة.

وقال أبو مرزوق في تصريح نشره على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”: “بالأمس قتلت أمريكا العشرات في عرس يمني، طائرة بدون طيار استهدفتهم مكررة، ذلك للمرة الخامسة والاربعين، وتأبى الامبريالية الأمريكية إلا زرع الكره في قلوب كل الناس لها”.

وأضاف أبو مرزوق “بالأمس كانت ترسل للاجئين الفلسطينيين أكياس من الطحين مكتوب عليها ليس للبيع او المبادلة ، أكلنا الطحين واستخدمنا الأكياس لأغراض متعددة، وبعد ذلك تم قتلنا بطائرات وأسلحة أمريكية ، فمساعداتهم مسمومة لا محالة”.

ولفت ابو مرزوق الى أن أمريكا وعدت الفلسطينيين بمساعدات غير مسبوقة ؛ فقط بشرط الموافقة على “مقترحاتهم” في اشارة الى الخطة الامنية الاميركية التي حملها جون كيري للمنطقة خلال زيارته الاخيرة، وقال ابو مرزوق ” فملخص الخطة : بيع بقية فلسطين برواتب الموظفين”.

ومن الجدير بالذكر ان وزير الخارجية الامريكي جون كيري قام ب 9 جولات مكوكية خلال الاشهر الماضية في المنطقة تحت عنوان دفع محادثات السلام التي جرى استئنافها بنهاية تموز/يوليو الماضي للامام، في حين حاول اقناع السلطة بخطته الامنية بشأن اية تسوية مستقبلية مع اسرائيل، مقابل مساعدات ضخمة للسلطة في ظل توقعات بانحسار المساعدات الأوروبية لها .

انشر عبر