شريط الأخبار

الأسرى الإداريون مستمرون في خطواتهم

05:36 - 17 حزيران / ديسمبر 2013

ال مدير الوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس، إن الأسرى الإداريين مستمرون في خطواتهم، من خلال إرجاع وجبات الطعام لمدة يومين في الأسبوع حتى نهاية هذا العام.

وأوضح بولس في بيان صحفي صادر عن نادي الأسير، اليوم الثلاثاء، أن الأسرى مستمرين بخطواتهم الاحتجاجية، على الرغم من أن عددا من المستشارين في جهاز 'الشاباك' زاروهم للاستماع لمطالبهم واحتجاجاهم على سياسية الاعتقال الإداري، مشيرين إلى  أن عدد الأسرى انخفض لـ140 أسيرا إداريا.  

ولفت الأسرى إلى أن إدارة سجن 'مجدو' أقدمت على نقل وتفريق 8 أسرى إداريون على أقسام السجن، الأمر الذي لقي رفضا من قبل الأسرى، فما كان من إدارة  السجن إلا بمعاقبتهم ونقلهم إلى الزنازين.

أما بخصوص الأسرى الإداريين في سجن النقب اللذين تعرضوا لأعنف ردة فعل مقارنة مع الإداريين في السجون الأخرى، فقد أقدمت إدارة السجن على فرض عقوبات عليهم شملت: حرمانهم من الزيارة لمدة شهرين، ونقل عدد من الأسرى إلى الزنازين، وعقوبات أخرى.

وثمن الأسرى موقف المؤسسات الحقوقية اتجاه قضيتهم، مطالبين بمزيد من الدعم والمؤازرة.

ودعا رئيس نادي الأسير قدورة فارس ممثلو دول العالم في فلسطين لمخاطبة حكوماتهم بشأن الإداري وحثها لمطالبة إسرائيل بالتوقف عن استخدام هذا القانون المتخلف والضغط عليها لاحترام المعايير الدولية.

وفي سياق آخر، أنهى بولس زيارة لعدد من الأسرى في سجن 'عوفر'، ونقل على لسان الأسرى 'أن ما تعرضوا له خلال هذه الأيام كان بمثابة نكبة بكل المعاني لما عانوه من برد شديد وانقطاع ما يزال مستمرا في الكهرباء وعدم توفر وسائل التدفئة الضرورية'.

وبين الأسرى أن إدارة السجن رفضت إدخال الأغطية واقترحت عليهم أن يقوموا بشراء أغطية من 'الكنتينة' إلا أنه تبين أن هذه الأغطية رقيقة ولا تصلح للتدفئة.

انشر عبر