شريط الأخبار

تحديد موعد جلسة الإفراج المبكر عن الأسير رداد بعد تدهور مفاجئ لحالته الصحية

06:59 - 16 آب / ديسمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد الشيخ خضر عدنان القيادي في حركة الجهاد الإسلامي ومفجر ثورة الكرامة في سجون الاحتلال، أن مصلحة السجون الصهيونية نقلت الأسير المجاهد معتصم رداد من عزله الانفرادي بسجن هداريم إلى مستشفى "مائير" الصهيونية في منطقة "كفار سابا".

وأوضح الشيخ عدنان في بيان وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، مساء اليوم الاثنين، تحت مسمى "معتصم 1"، أن محامي مؤسسة مهجة القدس أكد أن تدهور خطير أصاب الأسير رداد ما دفع إدارة السجون الصهيونية لنقله إلى المستشفى خشية على حالته الصحية".

وأشار الشيخ عدنان، إلى أن الأسير رداد يعاني منذ سنوات من مرض السرطان في الأمعاء ويعاني من فقر الدم ونزيف دائم وهبوط في دقات القلب، وهو يستنجد بين الفينة والأخرى"ز

وقال عدنان لمراسلنا، :"إن التدهور المفاجئ والمستمر في صحة الأسير رداد يستوجب اجتماع وطني فلسطيني على أعلى مستوى بهدف الضغط على العدو الصهيوني للإفراج عنه."

يذكر أن الأسير رداد اعتقل منذ عام 2006 وقد خاض الإضراب عن الطعام في السجون الصهيونية عدة مرات.

فيما أشارت مؤسسة مهجة القدس نقلاً عن محاميها أن الاحتلال الصهيوني حدد بتاريخ 9/1/2014 جلسة الإفراج المبكر عن الأسير معتصم رداد جراء تردي وضعته الصحي.

انشر عبر