شريط الأخبار

بلدية غزة تعالج آثار المنخفض بصيانة العديد من شوارع المدينة

06:31 - 16 تشرين أول / ديسمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

أكد مدير دائرة الطرق في بلدية غزة م . منذر الغزالي أن الطواقم الفنية العاملة في دائرته بدأت فعلياً في تنفيذ صيانة ومعالجة آثار وتداعيات المنخفض الجوي في العديد من شوارع المدينة ، خاصة الشوارع المؤدية إلى المدارس ، وذلك لتسيير حركة سير المركبات والمواطنين وللتخفيف من عبور طلبة المدارس للوصول إلى مدارسهم ، ومن ثم العودة لبيوتهم سالمين .

وأشار إلى أن البلدية سخرت جزء من آلياتها ومعداتها لهذا الغرض، مبيناً أن من بين الطرق التي تمت صيانتها هي منطقة الشعف والشوارع المؤدية إلى مسجد الفردوس ، والطرق المحيطة بمسجد الاستجابة ، والطرق المؤدية للمدارس في شارع جمال عبد الناصر ، والشوارع المحيطة بمدرستي البراق والأقصى ، والطرق المتفرعة من شارع الرشيد ، ومدرسة دار الأرقم ، مضيفاً أنه جاري العمل على صيانة الطرق المحيطة بمدرسة تونس وجنوب شارع المنصورة ، ومدرسة الشيخ عجلين ، ومناطق ومدارس أخرى .

وفي ذات السياق أكد الغزالي أنه تم البدء بحملة لصيانة الحفر في الطرق المعبدة بداية بالطرق الرئيسية في شارعي الوحدة وبور سعيد ، وأنه سيتم معالجة باقي الطرق في القريب العاجل .

وأضاف الغزالي إلى أنه تم التعاون مع قسم جمع وترحيل النفايات الصلبة التابع للإدارة العامة للصحة والبيئة في البلدية لتجريف الأتربة والطين والأوساخ التي تراكمت في الشوارع من آثار المنخفض ، حيث بلغ منسوب ارتفاع الأتربة في شارع صلاح الدين ما يقارب 30 سنتيمتر ، مشيراً إلى أنه تم رفع وتجريف ما بقارب 80% من حجم الأتربة الموجودة والمتراكمة .

وبين أن الطواقم الفنية العاملة تمكنت من هدم الأسوار الآيلة للسقوط والتي تهدد حياة المواطنين، وجاري العمل على فتح كل الشوارع ، مبيناً أنه سينتهي من هذا العمل في الأيام القليلة القادمة

 وبخصوص الشكاوى المقدمة من المواطنين المتضررين أكد مدير دائرة الطرق أنه تم متابعة كل الشكاوى ومعالجتها حسب الأولويات وما تطلبه خطورة المكان وتأثيره على حياة المواطنين ، ومن ثم وضع الحلول لها وتخفيف الأضرار ، مشيراً إلى أنه تم التعامل مع 150 إشارة  وشكوى .

وأشاد الغزالي بتعاون وتكاتف المواطنين وتعاضدهم في ظل أزمة المنخفض الجوي رغم ضيق الحصار الظالم  والمفروض على شعبنا منذ سنوات عديدة ، مؤكداً أن شعبنا قادراً على الصمود والخروج من أي أزمة بكل قوة وثبات .

انشر عبر