شريط الأخبار

هنية: مشاريع استيراتيجية للمناطق المتضررة من المنخفض

08:03 - 14 تشرين أول / ديسمبر 2013

غزة - وكالة صفا - فلسطين اليوم

أعلن رئيس الحكومة في غزة إسماعيل هنية مساء السبت عن مشاريع استراتيجية ستنفذها حكومته مستقبلا في المناطق التي تضررت بشكل كبير خلال المنخفض الجوي القطبي وذلك لتلافي أحداث مماثلة مستقبلا في هذه المناطق.

وأوضح هنية في تصريحات للصحافيين خلال جولة تفقدية قام بها مساء السبت للمنطقة المتضررة من المنخفض الجوي في جباليا شمال القطاع أن الحكومة حددت ثلاثة مراحل للتعامل مع المنخفض.

وذكر أن أولى هذه المراحل هي التعامل مع الوضع القائم بتوفير مراكز إيواء للمتضررين وضخ المياه من المناطق التي تجمعت بها المياه، وتقديم الأغطية والفرش والمواد الغذائية والأدوية وإنقاذ المحاصرين.

وبين هنية أن المرحلة الثانية تتضمن التعامل مع الأضرار والتدمير الذي حدث للمنازل والمنشآت والأراضي الزراعية والطرق.

ولفت إلى أن المرحلة الثالثة هي تنفيذ مشاريع استراتيجية في المناطق التي تضررت على مستوى القطاع والتي يقدر عددها بسبع مناطق وذلك لتلافي ما حدث مستقبلا.

وأشار هنية إلى ان الوزارات المعنية تكفلت بوضع المخططات اللازمة لهذه المناطق ليتم التعامل معها مستقبلا.

ونبه إلى أنه طمأن المواطنين الذين تفقدهم في جباليا على أن الحكومة وحركة حماس والمؤسسات الخيرية والإنسانية ستقوم بكل ما يلزم من أجل تخفيف آثار هذه العاصفة، مشددا على أنهم سيقومون بكل الالتزامات تجاه أبناء شعبنا.

وقال "أطمئن كل أبناء شعبنا أن الوضع تحت السيطرة رغم الصعوبات فهناك استنفار كامل في كل الوزارات ومؤسسات الحركة إلى جانب كتائب القسام للتعامل مع ما يجري".

وأشار هنية إلى الاتصالات التي أجراها، لافتا إلى القرارات التي اتخذها أمير قطر الشيخ تميم بن حمد أمس بتقديم خمسة ملايين دولار مساعدة عاجلة، و10 مليون دولار من قطر للسلطة الفلسطينية في رام الله ثمن ضريبة وقود محطة توليد الكهرباء، إضافة إلى سفينة الوقود التي تكفي محطة الكهرباء من 3 إلى 4 أشهر.

وأكد أن هذه القرارات تدلل على أصالة الموقف العربي القطري وأنها تنطلق من التزامات العربية والإسلامية.

ولفت كذلك إلى تلقيه رسالة من رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان أكد فيها وقوف تركيا تجاه غزة واستعدادها لتقديم كل ما يلزم من أجل تخفيف الأضرار الناتجة عن المنخفض.

ونبه هنية إلى اتصاله بالأمين العام لجامعة الدول العربي نبيل العربي حيث طالبه بضرورة تفعيل قرار الجامعة العربية تجاه الحصار على غزة، موضحا أنه سيخرج ببيان واضح ومحدد وقوي يطلب من الدول العربية الوقوف إلى جانب فلسطين.

وأشار كذلك إلى اتصاله بالأمين العام لمنظمة المؤتمر الإسلامي أكمل الدين احسان أوغلو، موضحا أن أوغلو وعده بتخصيص جلسة خلال المؤتمر الذي يعقد حاليا في تركيا لبحث قضايا غزة واحتياجاتها على الصعيد الإسلامي.

وأشاد هنية بصمود وتكاثف المواطنين خلال المنخفض الجوي، مشيرا إلى ان العديد من الفصائل قدمت خدماتها للمواطنين وأخرى أرسلت للحكومة رسائل تؤكد وقوفها إلى جانب الحكومة والمساعدة في تخفيف معاناة المواطنين.

وشدد على أن أهل قطاع غزة قادرين على الصمود والخروج من المحنة، مضيفا "هناك من كان يتصور أن غزة يمكن أن تسقط تحت الصقيع والتقصير العربي".

كما قدم هنية شكره لكافة وسائل الإعلام الفلسطينية والعربية التي تحملت المسؤولية وقامت بواجباتها في تغطية أحداث المنخفض ونقلت صورة ومعاناة المواطنين.

انشر عبر