شريط الأخبار

الشيخ عزام يدين دعوات الاتحاد الأوروبي لوقف رواتب موظفي السلطة بغزة

08:57 - 13 تموز / ديسمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

استهجن الشيخ نافذ عزام، عضو المكتب السياسي لحركة الجهاد الاسلامي في فلسطين الدعوات التي أطلقها مسؤولون في الاتحاد الاوروبي، و التي دعوا فيها لوقف صرف رواتب موظفي السلطة الفلسطينية في قطاع غزة.

و قال الشيخ عزام في كلمة له خلال حفل أقامه منتدى المعلم الفلسطيني في المنطقة الوسطى اليوم الجمعة بمناسبة يوم المعلم:"إن قرار وصول الانقسام الى الصحة و التعليم كان قراراً خاطئاً، و لا يجوز أن يحرم هؤلاء الموظفين من رواتبهم، داعياً لتسليط الضوء على هذه القضية التي تدل على حجم المأساة التي يعيش فيها شعبنا في قطاع غزة".

و من ناحية أخرى اكد عزام بأن المفاوضات لم تصل بنا الى أي من أهدافنا ، محذراً من أن دولة الاستبداد تستجمع قواها لتعود من جديد بعد أن تفاءلت الشعوب بالثورات العربية التي تتعرض لمحاولات كثيرة لوأدها و حصارها.

و أشار الى أن هناك محاولات يقوم بها البعض ليعيد مشاريع الفتنة، لافتاً الى أن حجم التحريض ضد بعضنا اكبر من الجهد الذي نبذله لتعرية الكيان و لتتجمي الجهود لمواجهة المشروع الامريكي الصهيوني.

و وجه عزام خلال كلمته التحية للمعلمين في يومهم، مؤكداً على دورهم في بث الروح في ابناء شعبنا، بعيداً عن التعصب لهذا الحزب او ذاك، موضحاً أن الاحزاب أوجدت لتسهل علينا الوصول لاهدافنا، و لا يجوز أن تصبح عراقيل امام وصولنا اليها.

من ناحيته هنأ الدكتور نبيل جبر المعلمين بهذا اليوم، مباركا لهم جهودهم والعطاء المستمر، مطالباً الجهات المختصة والمسئولة عن المعلمين بالدعم المعنوي والمادي للمعلمين وتقدير جهودهم.

و أكد خلال كلمة القاها باسم منتدى المعلم بأن المنتدى يؤيد الاضرابات التي يقوم بها المعلمون في الضفة الغربية، للمطالبة بحقوقهم و زيادة رواتبهم، وحل مشاكلهم بالتوافق.

و ثمن الدكتور جبر حضور المعلمين والمعلمات وكل الحاضرين,وشكر مشاركتهم وهنأهم بيومهم مؤكدا على عزم المنتدى على العمل الحثيث والدءوب لخدمة المعلمين وقضاياهم وتذليل الصعاب والعقبات أمامهم.

بدوره أشاد د. خليل حماد، مدير عام التعليم الجامعي في وزارة التربية و التعليم بالدور الذي يقوم به المعلمون، معتبراً أن المعلم هو حجر الزاوية في بناء الوطن و العقيدة.

و قال حماد: "بأن أمة تكرم المعلم ماديا و معنوياً، هي أمة ناجحة، مستذكرا تجربة الاتحاد السوفيتي عندما اطلقوا أول مركبة فضائية قضت مضاجع أمريكا".

و قال: "نحن نؤمن بأننا في فلسطين لا نملك ثروات مادية، بل اننا نعتمد على الله و العنصر البشري، المعلم الذي هو بمثابة الرسول الذي يهدي البشرية الى سواء السبيل".

و لفت الى أن المعلم يستحق اكثر بكثير مما يأخذ، مشيراً الى أن الوزارة قامت بتخصيص كادر مميز من خلال علاوات معينة للمعلم الخبير و المميز، معبراً عن امله في ان تتحسن الظروف لصرفها.

و قال حماد بأنه انطلاقاً من ايمان الوزارة بدور المعلم في التغيير و الاصلاح، قامت بطبيق مقررات جديدة و هي التربية الوطنية التي اضيف اليها وحدة كاملة عن فلسطين و اهم المراحل التاريخية التي مرت بها.

و أوضح أن الوزارة تعمل على تجذير القضية الفلسطينية من خلال المناهج التي تذخر بالنزعة الانسانية و الاسلامية، في حين ان مناهج اعدائنا حبلى بالحقد و العنصرية و الكراهية.

انشر عبر