شريط الأخبار

تنسيق بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية للتعامل مع حالات الطوارئ

02:11 - 13 تشرين أول / ديسمبر 2013

وكالات - د ب ا - فلسطين اليوم

عقد مسئولون فلسطينيون وإسرائيليون اجتماعا فى مدينة الخليل بالضفة الغربية الأسبوع الحالى وهو الأول من نوعه لتعزيز التنسيق المشترك فى التعامل مع حالات الطوارئ المدنية مثل الحرائق والحوادث، والتوصل إلى أفضل الوسائل لحماية البيئة المحلية بشكل مشترك.

وشارك فى الاجتماع الذى عقد بإدارة التنسيق والاتصال فى منطقة الخليل بالجيش الإسرائيلى ممثلون عن الإدارة المدنية ليهودا والسامرا (الضفة الغربية) وقوات الأمن وإطفاء الحرائق من إدارة الحرائق والإنقاذ الإسرائيلية، ونظيرتها الفلسطينية.

وجرى ترجمة التفاهمات التى توصل إليها المشاركون أمس الخميس على أرض الواقع، عندما انضمت جرافتان فلسطينيتان إلى اثنتين إسرائيليتين فى تطهير الطريقين 36و60 بعد هطول عاصفة ثلجية شديدة عطلت الطريقين اللذين يخدمان السائقين الفلسطينيين والإسرائيليين.

وصرح مصدر من إدارة التنسيق والاتصال فى منطقة الخليل لصحيفة "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية أول من أمس الأربعاء: "نحينا السياسة جانبا وركزنا على عمليات إنقاذ أرواح البشر التى تأتى قبل كل شىء".

وأضاف المصدر، الذى لم يذكر اسمه "ننسق بشأن تطهير الطرق فى منطقة الخليل فى حالة حدوث فيضانات، وأيضا الجهود المشتركة لإطفاء الحرائق التى لاتعرف حدودا".

وقال الليفتنانت كولونيل شيمون بيريتس، نائب قائد لواء السامرا الذى حضر الاجتماع غير العادى، للصحيفة إن التفاهمات التى تم التوصل إليها مع الفلسطينيين ستطبق فى الخليل "وكل المنطقة".

وأضاف: "ستستفيد المحميات الطبيعية التى تحميها إدارة الطبيعة والمتنزهات الإسرائيلية من هذا التفاهم.. الطبيعة ملك لنا جميعا وعلينا واجب منع الإضرار بها".

انشر عبر