شريط الأخبار

تظاهرات فلسطينيو النقب تسقط قانون "برافر" العنصري

06:15 - 12 تشرين أول / ديسمبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

اعترف رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو بشكل مفاجئ أنه قرر الاستجابة لتوصية الوزير الإسرائيلي السابق بيني بيغين التي تنص على التراجع عن تشريع قانون برافر العنصري، الذي كان يقوم على إخلاء التجمعات السكنية البدوية قسراً و أثار موجة من الاحتجاجات في صفوف الفلسطينيين  داخل الخط الاخضر من حيفا وحتى النقب.

وتعهد نتنياهو بإيجاد صيغة بديلة في وقت لاحق لهذا القانون.

 وكان خبراء "أمنيون" اسرائيليون قد حذروا الحكومة الاسرائيلية من تطبيق هذا القانون وإخلاء البدو من مضاربهم بسبب تخوفات "اسرائيل" من اندلاع انتفاضة داخل الخط الأخضر.

ويشار إلى ان قانون برافر هو قانون عنصري إسرائيلي أقره الكنيست يوم 24 حزيران/ يونيو 2013 بناء على توصية من وزير التخطيط الإسرائيلي إيهود برافر عام 2011  ويقضي بالسيطرة على مساحة 800 ألف دونوم من أراضي النقب وتهجيب 40 ألف من سكانه الفلسطينيين الأصليين.

وكانت احتجاجات ومظاهرات عدة نظمها فلسطينيو المناطق المحتلة عام 1948 احتجاجاً على المخططات وتوسعت حينها لمواجهات مع شرطة الاحتلال في عدة مناطق مثل حيفا والنقب وأم الفحم.

انشر عبر