شريط الأخبار

الديمقراطية تستنكر مشروع 'البحرين' وتؤكد أنه يكرس سيطرة الاحتلال على الضفة

01:18 - 11 حزيران / ديسمبر 2013

غزة - فلسطين اليوم

استنكر طلال أبو ظريفة القيادي في الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، مشاركة السلطة الفلسطينية بالتوقيع على اتفاق مشروع "البحرين" الذي يربط البحر الميت بالبحر الأحمر، رغم تحذير عدة منظمات معنية بحماية البيئة من الآثار السلبية المحتملة للمشروع على المنظومة البيئية الهشة للبحر الميت.

واعتبر أبو ظريفة مشروع "البحرين" هو يخدم إسرائيل بالدرجة الأولى في التغطية على سرقتها ونهبها للمياه وخيرات البحر الميت لعشرات السنوات ومصادرة الحقوق المائية والسياسية الفلسطينية والأردنية على السواء. رافضاً كافة الادعاءات التي تتحدث أن الهدف من المشروع هو إنساني وليس سياسي.

وشدد القيادي في الجبهة الديمقراطية أن مشروع "البحرين" يهدف إلى تكريس سيطرة الاحتلال الإسرائيلي على الضفة الغربية ولا سيما منطقة الأغوار في ظل طرح الإدارة الأمريكية لاتفاق إطار أو ترتيبات انتقالية تؤمن سيطرة إسرائيل على الحدود الفلسطينية مع الأردن وإبقاء قوات إسرائيلية في منطقة الأغوار تحت حجج أمنية. لافتاً إلى أن المشروع يخدم سياسة حكومة نتنياهو اليمينية المتطرفة في مواصلة الاستيطان والتهويد والمصادرة والنهب في الضفة الغربية بما فيها القدس المحتلة.

انشر عبر