ادخل كلمات البحث ...

^200 مثال: حكومة التوافق الفلسطيني

الأكثر رواجا Trending

في إجراء نادر طبياً

طبيب في مستشفى الدرة يجري فتحة لطفل بالقصبة الهوائية وينقذ حياته

  • غزة - فلسطين اليوم
  • 20:59 - 08 ديسمبر 2013
مشاركة

مساء يوم الأحد كان يوما حزينا لعائلة الطفل حمزة الريفي ابن العام من سكان حي التفاح بغزة حيث كان الطفل يلعب في البيت في بالون مطاطي فانزلق البالون في فمه ومن ثم إلى القصبة الهوائية كما أخبر والد الطفل مانعة دخول الهواء إلى الرئتين، فصار لون الطفل أزرق جراء نقص الأكسجين، فطفق الأب ينفخ في فم الطفل وفي أنفه ثم نقله مباشرة إلى مستشفى الشهيد محمد الدرة للأطفال- قسم الاستقبال والطوارئ.

د. خالد الكردي كان متواجدا في القسم حين وصل الطفل ،وفور وصول بدأت عملية الإنعاش له ووضع أنبوب بالقصبة الهوائية لكننا اكتشفنا بأنه غير مجدي لأن البالون يسد مجرى التنفس من الأسفل، ويضيف الحكيم علي نصر الله بأننا لاحظنا على الطفل عدم صعود ونزول الصدر رغم إعطائنا له كمية من الهواء ثم قرر د. أحمد البرش استدعاء طبيب العناية المركزة د. حسين أبو وطفة لاتخاذ قرار سريع.

يقول د. خالد" في مثل هذه الحالات الوقت يحسب بالثانية ولا مجال للتأخير"، ويضيف الممرض محمد أبو شعبان"لقد كنا في هذه اللحظة نسابق الزمن حتى يرجع تنفس الطفل".

 

اتخاذ القرار: يقول د. خالد بأن اتخاذ القرار السريع والأكثر صوابا مهم جدا في هذه اللحظات لذلك قررت أنا وزملائي الأطباء والتمريض بإجراء فتحة في القصبة الهوائية رغم أنه لا يوجد لدينا في مستشفى الدرة إمكانيات جراحية لأن المستشفى باطني وليس جراحي"، يضيف د. أحمد" فور اتخاذ د. خالد هذا القرار بدأنا بالتنسيق مع سيارة الإسعاف والإداريين للتمهيد لإرسال الطفل إلى مستشفى الشفاء بعد هذا الإجراء مباشرة"، وعند سؤالنا للممرض جهاد لافي عن ما حدث أضاف وقد ملأ الاستغراب عينيه" صحيح إنني متطوع للعمل في المستشفى ولم أعرف قيمة التطوع في وقت أكثر

من هذا الوقت، لقد شاركت في عملية إنقاذ الطفل حمزة"، أما بالنسبة للطفل حمزة فيقول د. خالد لقد استخدمنا ما لدينا من إمكانيات لعمل فتحة القصبة الهوائية من شفرة جراحية ونيدل وسرنج وشاش معقم، ثم كان القرار بعد عمل الفتحة وعودة التنفس جزئيا إلى الطفل بأن يتم إرساله إلى مستشفى الشفاء لإتمام عملية الفتحة جراحيا، يقول سائق الإسعاف حسين عبد الباري " نحن ندرك أهمية الوقت في مثل هذه الحالات فلا يستغرق وصولنا لمستشفى الشفاء سوى دقائق قليلة جدا ولقد تدربنا لذلك جيدا"، يضيف الممرضان منذر بدوان وخالد العروقي "وفور وصولنا بالطفل حمزة إلى مستشفى الشفاء كان د. عبد الكريم حمودة بانتظارنا لإجراء العملية الجراحية بأقصى سرعة"، ثم تم استخراج البالون من القصبة الهوائية للطفل حمزة الريفي وهو الآن بقسم العناية المركزة بمستشفى الشفاء الذي ندعو الله عز وجل أن يتمم شفاؤه

 


بالون
بالون
بالون
بالون
بالون
بالون
بالون
بالون