شريط الأخبار

"هاآرتس" تنشر خطابات تكشف عمق الخلافات بين أمريكا وإسرائيل

06:41 - 08 تموز / ديسمبر 2013

القدس المحتلة - فلسطين اليوم

كشفت خطابات ومداخلات لمسئولين إسرائيليين وأمريكيين نشرتها صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، ألقيت مساء أمس السبت، فى لقاء مجموعة مؤتمر "سابان" فى واشنطن، عن عمق الخلاف الأمريكى الإسرائيلى المتعلق بالنزاع والمفاوضات الإسرائيلية الفلسطينية وإمكانية وصولها إلى تسوية مقبولة.

وقالت صحيفة "هاآرتس" الإسرائيلية، إن كلا من وزير الخارجية المتطرف أفيجادور ليبرمان، ووزير الجيش موشيه يعالون، أكدا عدم إمكانية التوصل إلى حل دائم مع الفلسطينيين، وأعربا عن رفضهما للحلول المرحلية، بل وذهب يعالون إلى حد الادعاء بعدم وجود شريك فلسطينى للمفاوضات.

وفى الوقت نفسه، أكد رئيس الولايات المتحدة باراك أوباما ووزير خارجيته جون كيرى، إمكانية التسوية مع الفلسطينيين، وضرورة أن تكون على مراحل، حيث أكد على أهمية التوصل إلى تسوية بالنسبة لإسرائيل وأمنها.

وأوضحت هاآرتس، أن أوباما ووزير خارجيته قد تحدثا بلهجة يفترض أن تقلق معارضو الاتفاق من الإسرائيليين مع الفلسطينيين، موضحة أن أوباما قد تحدث ببرودة أعصاب منقطع النظير، دون أن يظهر أى تحامل على إسرائيل أو ساستها.

وفى السياق نفسه، قالت الصحيفة العبرية، إن المسئولين الإسرائيليين قد شنوا حربا على الإدارة الأمريكية على خلفية الاتفاق مع إيران، إلا أن أوباما كان واضحا وقاطعا، فالسلام ضرورة للمنطقة ولإسرائيل أولا، لأن الوضع القائم لا يمكن أن يستمر ، واستمراره ليس فى مصلحة إسرائيل لأن القوة لن تهزم الشيطان الديمجرافى.

ولفت أوباما، إلى أن الحل فى منطقة الشرق الأوسط يكمن فى الفصل بين الكيانين من خلال تأسيس كيان فلسطينى والاعتراف بإسرائيل دولة يهودية والحل يكون على مراحل، كما عبر عن ذلك أيضا وزير الخارجية كيرى بوضوح اكبر.

انشر عبر