شريط الأخبار

اعتقلها الاحتلال خلال زيارة نجلها..تأجيل النظر في قضية الحاجة خنفر

09:29 - 07 تشرين أول / ديسمبر 2013

رام الله - فلسطين اليوم

أَجَلت محكمة للاحتلال "الاسرائيلي"، النظر في قضية  الحاجة فتحية خنفر من بلدة سيلة الظهر جنوب جنين بالضفة المحتلة، حتى العاشر من شباط  المقبل على ما أفاد بيان لنادي الأسير اليوم السبت.

وكانت سلطات الاحتلال قد أفرجت عن الحاجة خنفر في الثالث عشر من تشرين أول الماضي وأجلت النظر بالمحكمة حتى الـ 5 من كانون اول الجاري.

واعتقلت سلطات الاحتلال الحاجة خنفر في الثامن عشر من شباط 2013 أثناء قيامها بزيارة ولدها الأسير رامي الموجود في معتقل النقب، وتم الإفراج عنها بعد ثمانية عشرة يوما في الاعتقال بكفالة مالية قدرها '30' ألف شيقل، وتم فرض الحبس المنزلي 'الإقامة الجبرية' عليها في قرية رهط بأراضي العام 48.

وعبر يوسف خنفر زوج الحاجة فتحية عن استيائه من عدم البت في قضية زوجته من قبل المحكمة وإغلاق الملف، وخاصة بأنها عانت الكثير جراء حبسها المنزلي لما يزيد عن ثمانية شهور في ظل وضعها الصحي السيء والعناء حتى وصولها المحكمة في بئر السبع.

وتعاني خنفر من مرض ضغط الدم وسبق وان اجري لها أكثر من عملية جراحية.   

انشر عبر