شريط الأخبار

نجاة "اللينو" من محاولة اغتيال في عين الحلوة

06:17 - 03 تشرين أول / ديسمبر 2013

بيروت - فلسطين اليوم

أفاد مصدر فلسطيني مطلع في صيدا، بانه جرت اليوم محاولة لاغتيال  القيادي الفتحاوي محمود عيسي، المعروف باللينو..

وذكر المصدر ان المحاولة كانت عن طريق "انفجار عبوة ناسفة اثناء تشييع العنصر في حركة فتح محمد السعدي" مرسلة مع طفل عمره لا يتجاوز ال12 ربيعا..

وأكد المصدر أن اللينو لم يصب بأذى، لكنه اكد اصابة مرافقه بجروح متوسطة..

وتعليقا على المحاولة،  اشار قائد "كتائب شهداء الأقصى" منير المقدح الى "ان انفجار العبوة في مخيم عين الحلوة حصل اثناء تشييع محمد السعدي، وهناك فتى عمره 15 سنة مشوه، والظاهر انه هو من وضع العبوة، وقد ارسل الى المستشفى للتعرف عليه".

واعتبر في حديث تلفزيوني ان "هذا العمل الاجرامي اول مرة يحصل، وهو يستهدف امن المخيم والقضية الفلسطينية، وهذا عمل اسرائيلي، وقد كانت كل القيادات الفلسطينية الوطنية والاسلامية مشاركة في المسيرة"، ولفت الى ان "هناك من يعمل على توتير الوضع الامني في المخيم".

واوضح انه "يمكن ان تكون الجهة التي اغتالت السعدي بالامس هي من وضعت العبوة اليوم، وعلى كل القوى الفلسطينية الوطنية والاسلامية ان تتحمل مسؤوليتها، وهناك الكثير من الفصائل لا تتصرف بجدية، وفي مثل هذه الحالات يجب تشكيل لجنة طوارئ، ويجب ان نأخذ اجراء سريع ضد اي جهة يتبين مسؤوليتها عن الموضوع".

ودعا الى "الضرب بيد من حديد لاعادة الامن والاستقرار الى المخيم، وامن المخيم من امن الجوار، لان الجوار معني بأمن المخيم"

انشر عبر